مقدمة 2-إيطاليا ترفض بيانا مصريا بشأن قتلة ريجيني

Fri Mar 25, 2016 8:18pm GMT
 

(لتحديث القصة بتفاصيل من بيان المدعي العام وتعليق أسرة ريجيني وتعليق رئيس لجنة برلمانية)

من ستيف شيرر وإيسلا بيني ومحمد عبد اللاه

روما/القاهرة 25 مارس آذار (رويترز) - رفضت إيطاليا اليوم الجمعة زعم مصر بشأن قتلة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي تعرض للتعذيب قبل اكتشاف جثته الشهر الماضي وتعهدت روما بمواصلة تحقيق خاص بها.

وعثر على جثة ريجيني (28 عاما) الشهر الماضي على طريق سريع غربي القاهرة. وقالت جماعات حقوقية إن آثار التعذيب على جثة الشاب الذي كتب مقالات تنتقد الحكومة المصرية تشير إلى أن قوات الأمن المصرية قتلته وهو اتهام تنفيه القاهرة بشدة.

وقالت وزارة الداخلية المصرية في بيان أمس الخميس إن الشرطة عثرت على حقيبة بها متعلقات ريجيني بحوزة شقيقة زعيم عصابة إجرامية قتل أفرادها الأربعة في تبادل لإطلاق النار في القاهرة في وقت سابق من نفس اليوم. لكن البيان فشل في إقناع المحققين والسياسيين الإيطاليين وأسرة ريجيني.

ونقلت صحيفة لا ريبوبليكا بيانا عن والدي ريجيني قالا فيه "نشعر بالجرح والمرارة من المحاولات الأخيرة من جانب السلطات المصرية بتحويل مسار (التحقيق) في القتل الوحشي لابننا جوليو."

وقال جوسيبي بيناتوني كبير المحققين الإيطاليين إن التحقيق في مقتل ريجيني سيتواصل.

وقال بيناتوني في بيان إن الدليل الذي أبلغ به فريق المحققين الإيطاليين الموجود بالقاهرة "غير مناسب لتوضيح حقيقة مقتل جوليو ريجيني وفي تحديد هوية المسؤولين عن القتل."

وطالب بيناتوني المحققين المصريين بتزويد المحققين الإيطاليين السبعة الذين أرسلوا للقاهرة قبل نحو شهرين بكل الأدلة التي يطلبونها.   يتبع