فريق رولينج ستونز يقول لمحبيه في كوبا "الزمن يتغير"

Sat Mar 26, 2016 8:51am GMT
 

هافانا 26 مارس آذار (رويترز) - قدم فريق رولينج ستونز حفلا مجانيا ضخما في العاصمة الكوبية هافانا أمس الجمعة في ختام أسبوع من التواصل بين الغرب وهذه الدولة الشيوعية التي كانت تحظر يوما موسيقى الفريق الإنجليزي الشهير.

واستهل الفريق أولى حفلاته على الإطلاق في كوبا بأغنية (جامبين جاك فلاش) التي سجلها عام 1968 عندما كان محبو الروك الكوبيون يتبادلون نسخا مسربة من التسجيلات الموسيقية ويواجهون خطر إرسالهم إلى فرق عمل ريفية لعلاجهم من "الانحراف الأيديولوجي".

وقال ميك جاجر المغني الرئيسي في رولينج ستونز وسط هتافات الحشود "نعرف أنه كان من الصعب سماع موسيقانا في كوبا قبل سنوات لكن ها نحن نعزف. أظن أيضا أن الزمن يتغير."

وتحدث جاجر بالإسبانية طوال الحفل الذي قدم فيه الفريق 18 أغنية من بينها (سيمباثي فور ذا ديفيل) و(ساتيسفاكشن).

وبدأ المعجبون بالفريق في الاحتشاد قبل 18 ساعة من الحفل الذي امتد لأكثر من ساعتين في مدينة هافانا الرياضية التي تضم ملاعب كرة قدم وبيسبول وكان من بينهم كوبيون توافدوا من شتى أنحاء كوبا الكاريبي وأجانب جاءوا خصيصا لحضور الحفل.

ولم يعلن عن تقدير رسمي لعدد من حضروا الحفل لكن وسائل إعلام كوبية قالت إن المدينة الرياضية في هافانا تسع لنحو نصف مليون شخص وإنها كانت ممتلئة تقريبا.

وقالت أنجيلا منينديز وهي عاملة في مستشفى "أحب ميك جاجر كثيرا. لطالما حلمت بهذا وجافاني النوم عندما علمت أنه سيأتي إلى هنا."

وكانت حكومة الزعيم السابق فيدل كاسترو ترى أن الفرق الغنائية الغربية مثل رولينج ستونز والبيتلز تنشر أفكارا هدامة ومنعت بث أغانيها في الإذاعة والتلفزيون. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)