إعادة-رئيس بنين الجديد يريد خفض عدد الفترات الرئاسية إلى فترة واحدة

Sat Mar 26, 2016 11:00am GMT
 

(لضبط المعنى في الفقرة الرابعة)

كوتونو (بنين) 26 مارس آذار (رويترز) - قال باتريس تالون الرئيس المنتخب حديثا في بنين إنه يعتزم خفض عدد الفترات الرئاسية في البلاد إلى فترة واحدة تستمر خمس سنوات بعدما أكدت المحكمة الدستورية فوزه في الانتخابات على رئيس الوزراء ليونيل زينسو.

وقضت المحكمة أمس الجمعة أن تالون حصل على 65.4 بالمئة في جولة الإعادة التي جرت يوم الأحد لتحديد من سيخلف الرئيس توماس بوني ياي الذي ترك منصبه بعد فترتين رئاسيتين. وأكدت الأرقام النتائج التي أعلنت الأسبوع الماضي.

وقال تالون للصحفيين في وقت متأخر من أمس في تأكيد لوعد قطعه أثناء حملته الانتخابية "سأقوم أولا وقبل أي شيء ببحث الإصلاح الدستوري." وأضاف أن قضاء الرئيس فترة واحدة من خمس سنوات سيحد من شعوره "بالغرور".

وحتى الآن يحق لرئيس بنين تولي الرئاسة لفترتين مدة كل منهما خمس سنوات.

ونظر الكثيرون إلى الانتخابات الهادئة على أنها تعزيز لفرص الديمقراطية في بنين التي تعتبر ملاذا للاستقرار في منطقة يشوبها العنف في كثير من الأحيان.

وبتركه السلطة بعد فترتين رئاسيتين يخالف بوني ياي ما يفعله زعماء دول إفريقية أخرى مثل بوروندي ورواندا والكونجو الديمقراطية التي غيرت دستورها لتمديد حكم الرئيس.

وقال تالون إن حكومته ستتكون من 16 عضوا بخلاف الحكومة المنتهية ولايتها والمؤلفة من 28 عضوا. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)