26 آذار مارس 2016 / 21:03 / بعد عام واحد

عشرات آلاف اليمنيين يحيون ذكرى بدء الحرب وينددون بالهجوم بقيادة السعودية

صنعاء 26 مارس آذار (رويترز) - خرج عشرات الآلاف من اليمنيين إلى شوارع العاصمة صنعاء اليوم السبت في مظاهرات لإحياء الذكرى الأولى للحرب بين تحالف تقوده السعودية ومقاتلين متحالفين مع إيران أطاحوا بالحكومة.

وقتل أكثر من 6200 شخص منذ دخول التحالف الحرب في محاولة لمنع الحوثيين من السيطرة على اليمن بالكامل وإعادة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى السلطة.

وأطيح بهادي بعد سيطرة قوات الحوثي على العاصمة صنعاء في سبتمبر أيلول 2014 وتدخلت قوات تقودها السعودية إلى جانب مقاتلين موالين لهادي بعد ذلك بستة أشهر.

تأتي المظاهرة -التي تعد إحدى أكبر المظاهرات في اليمن منذ الاحتجاجات الحاشدة في عام 2011 التي أرغمت الرئيس السابق علي عبد الله صالح على التنحي- قبل وقف لإطلاق النار ومحادثات سلام من المقرر أن تعقد الشهر القادم برعاية الأمم المتحدة.

وفي ظهور نادر أثناء مظاهرة اليوم عرض صالح حليف الحوثيين غصن الزيتون للتحالف الذي تقوده السعودية.

وأبلغ صالح أنصاره الذين كانوا يلوحون بالأعلام ويرفعون صورا ضخمة له أنهم يمدون يد السلام الذي وصفه بسلام الشجعان لإجراء محادثات مباشرة مع النظام السعودي دون عودة إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قائلا إن المجلس عجز عن حل أي شيء.

وقالت الأمم المتحدة إن الحرب شردت نحو 2.3 مليون شخص وتسببت في كارثة إنسانية في هذا البلد الذي يعد أفقر بلدان العالم العربي.

وقال متظاهر يدعى كامل الخداني "خرجنا اليوم لنقول للعالم إن الشعب اليمني مازال صامدا وأننا تحملنا عاما بأكمله رغم الحصار والجوع والضربات الجوية والطائرات."

وأعلن مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن الأسبوع الماضي أن الأطراف المتحاربة اتفقت على وقف الأعمال القتالية بدءا من منتصف الليل في العاشر من إبريل نيسان تعقبه محادثات سلام في الكويت اعتبارا من 18 إبريل نيسان في إطار دفعة جديدة لإنهاء الصراع بعد جولتين فاشلتين من المحادثات العام الماضي.

وفي وقت لاحق اليوم السبت نظم أنصار الحوثي أيضا احتجاجا منفصلا لإحياء الذكرى.

وقال الزعيم الحوثي إبراهيم العبيدي إن كل اليمنيين من جميع الطوائف وبغض النظر عن انتماءاتهم السياسية خرجوا اليوم في حشود غفيرة كي يظهروا للعالم أن الشعب اليمني لا يمكن أن يهتز أو يهزم.

كان زعيم الحوثيين في اليمن عبد الملك الحوثي قال أمس الجمعة إنه يريد النجاح لجهود إنهاء الحرب المستمرة منذ عام لكن جماعته مستعدة لمواجهة أعدائها إذا استمر العنف.

وقال الحوثي في خطاب بثه التلفزيون "نأمل أن تنجح المساعي لوقف العدوان فهو المصلحة للجميع والمطلب لشعبنا وإذا لم تنجح تلك المساعي فنحن. ثابتون بالتضحية ومن المهم الانتباه والحذر لمواجهة العدوان فيما إذا استمر."

ويحاول التحالف منع الحوثيين والقوات الموالية لصالح من السيطرة على اليمن بالكامل. وعلى الرغم من مرور عام على الصراع مازال الحوثيون يسيطرون على العاصمة صنعاء في حين يتمركز الموالون لهادي في ميناء عدن بجنوب البلاد. (اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below