قائد عسكري أمريكي سابق: خروج بريطانيا سيضعف أمن الاتحاد الأوروبي

Sun Mar 27, 2016 12:40pm GMT
 

لندن 27 مارس آذار (رويترز) - قال ديفيد بتريوس القائد العسكري الأمريكي السابق والمدير السابق لوكالة المخابرات الأمريكية إن خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي سيضعف بشدة أمن التكتل وحث البريطانيين على عدم التصويت لصالح الانسحاب في استفتاء يجري في يونيو حزيران.

وتدعم التصريحات التي تأتي بعد أيام من تفجيرات انتحارية أودت بحياة 31 شخصا في بروكسل إحدى الحجج الرئيسية للحكومة البريطانية في حملتها للفوز بأصوات الناخبين الذين لم يحسموا أمرهم بعد والتي تقوم على أن بريطانيا أكثر أمنا داخل الاتحاد الذي يضم 28 دولة.

وكتب بتريوس في صحيفة صنداي تليجراف "أشجع أصدقائي البريطانيين على أن يفكروا مرتين قبل الانسحاب من واحدة من أهم المؤسسات التي تعزز القوة الغربية..الاتحاد الأوروبي."

وتظهر الاستطلاعات أن الرأي العام منقسم بالتساوي بشأن البقاء في الاتحاد. وسيصوت البريطانيون يوم 23 يونيو حزيران في استفتاء بشأن عضوية البلاد في الاتحاد.

وقال بتريوس إن بينما يعد الانكفاء على الذات استنادا إلى فكرة أن "العزلة توفر السلامة" أمرا مغريا فقد أثبت التاريخ أن مثل هذه القرارات أخطاء استراتيجية.

وكتب بتريوس "لا شك لدي في أن خروج بريطانيا سيوجه ضربة كبيرة لقوة الاتحاد الأوروبي وقدرته في نفس الوقت الذي يواجه فيه الغرب هجوما من عدة اتجاهات."

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)