فيسبوك يعتذر عن إرسال إخطارات لمستخدمين في أمريكا بعد انفجار لاهور

Mon Mar 28, 2016 6:18am GMT
 

28 مارس آذار (رويترز) - اعتذر موقع فيسبوك عن إرسال إخطارات لمستخدمين بعيدين جدا عن التفجير الانتحاري في باكستان أمس الأحد للتأكد من أنهم بخير.

وتلقى مستخدمون في ولايتي فرجينيا ونيويورك على سبيل المثال إخطارات عبر فيسبوك بعد التفجير ونشروها على موقع تويتر.

وقال فيسبوك في رسالة على الموقع "للأسف تلقى الكثيرون من غير المتضررين بالأزمة إخطارات للاطمئنان أنهم بخير ... هذا النوع من الخلل يتنافى مع المقصود من النظام ... نعتذر لأي شخص تلقى الإخطار عن طريق الخطأ."

وأرسلت بعض الإخطارات في شكل رسائل نصية إلى الهواتف المحمولة واكتفت بالقول "هل تأثرتم بالانفجار؟" دون أن توضح المكان أو مدى قرب المستخدمين من الخطر.

وقتل انتحاري 65 شخصا على الأقل معظمهم نساء وأطفال في متنزه بمدينة لاهور الباكستانية أمس الأحد.

وتمثل الإخطارات الخاطئة أحدث عثرة في نظام "فحص السلامة" الذي فعله الموقع لمساعدة المستخدمين على طمأنة أصدقائهم فورا على أنهم بخير عندما يكونون قرب مأساة.

بعد ساعات من تفجيرات نيجيريا في نوفمبر تشرين الثاني قام فيسبوك بتشغيل نظام فحص السلامة عقب انتقادات بأنه انتقائي. وكان الموقع قام بتشغيل النظام إثر هجمات باريس لكنه لم يفعل ذلك عقب التفجيرات الانتحارية في بيروت. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)