ترامب ينتقد حلف الأطلسي ويتحدث عن التسلح النووي في آسيا قبل قمة واشنطن

Mon Mar 28, 2016 7:13am GMT
 

من توني كلارك

واشنطن 28 مارس آذار (رويترز) - كثف المرشح الجمهوري المحتمل لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب انتقاداته لحلف شمال الأطلسي الذي مثل حجر زاوية في السياسة الخارجية الأمريكية لعشرات السنين ودعا إلى إصلاحات في الحلف الغربي قبل أيام من قمة عالمية تعقد في واشنطن.

ويستضيف الرئيس الأمريكي باراك أوباما قمة الأمن النووي يومي الخميس والجمعة في واشنطن ويشارك فيها 56 وفدا. ومن المتوقع أن تهيمن قضية منع الإرهاب النووي على المناقشات لكن آراء ترامب قد تكون محل بحث أيضا لا سيما في الاجتماعات المغلقة.

وطرح ترامب رأيا مخالفا للسياسة الخارجية الأمريكية المألوفة فقال في مقابلة مطولة مع صحيفة نيويورك تايمز نشرت أمس الأحد إنه سيبحث السماح لليابان وكوريا الجنوبية بامتلاك أسلحتهما النووية بدلا من الاعتماد على الولايات المتحدة في توفير الحماية لهما ضد كوريا الشمالية والصين.

وقال رجل الأعمال الملياردير الذي ينافس على الفوز بترشيح الحزب الجمهوري لخوض انتخابات الرئاسة في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني إنه سيدرس وقف شراء النفط من السعودية ودول عربية أخرى حليفة إذا لم تقدم قوات لقتال تنظيم الدولة الإسلامية أو تمول الولايات المتحدة للقيام بهذه المهمة.

وقال ترامب في برنامج (ذيس ويك) الذي تذيعه شبكة (ايه.بي.سي) "حلف شمال الأطلسي عفا عليه الزمن."

وأضاف أن الحلف الذي يضم 28 دولة أنشئ في عهد مختلف عندما كان الاتحاد السوفيتي السابق يمثل التهديد الرئيسي للغرب. وتابع أن الحلف ليس مؤهلا لمكافحة الإرهاب ويكلف الولايات المتحدة الكثير.

وقال "يجب أن ندخل تعديلا على حلف الأطلسي...يمكن تقليص عدده ويمكن إعادة تشكيله والاحتفاظ باسمه ولكن يجب أن يتغير."

وفي 21 مارس آذار قال ترامب إن الولايات المتحدة يجب أن تقلص دعمها المالي لحلف الأطلسي الذي تشكل في 1949 بعد الحرب العالمية الثانية وأصبح حصنا أمام التوسع السوفيتي.   يتبع