مقدمة 1-إردوغان يقول إنه سيلتقي مع أوباما وزعماء آخرين خلال قمة واشنطن

Tue Mar 29, 2016 11:48am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

اسطنبول 29 مارس آذار (رويترز) - قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم الثلاثاء إنه سيجري محادثات مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما أثناء مشاركته في قمة للأمن النووي في واشنطن هذا الأسبوع وسط خلافات بشأن سوريا وسياسات داخلية تركية.

وسيكون إردوغان ضمن أكثر من 50 من زعماء العالم سيحضرون قمة الأمن النووي يومي الخميس والجمعة المقبلين. وثارت تكهنات كثيرة في وسائل الإعلام التركية بشأن ما إذا كان الرئيس سيجتمع مع أوباما وأشار البعض إلى أن عدم حدوث ذلك سيكون بمثابة صفعة أمريكية متعمدة.

وتركيا العضو في حلف شمال الأطلسي جزء من تحالف تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق لكن الدولتين الحليفتين تختلفان بشدة بشأن قوات كردية في شمال سوريا. وتتمتع القوات الكردية بدعم الجيش الأمريكي لكن تركيا ترى فيها تهديدا لأمنها القومي.

وزادت واشنطن من انتقادها للسجل التركي لحرية التعبير. وقال جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي خلال زيارة في يناير كانون الثاني الماضي إن تركيا ترسي مثالا سيئا في المنطقة بترويع الإعلام واتهام الأكاديميين بالخيانة.

وقال إردوغان في مؤتمر صحفي في اسطنبول قبل مغادرته متجها إلى الولايات المتحدة "زملاؤنا رتبوا اجتماعا مع أوباما مثلما التقينا في مجموعة العشرين." والتقى الزعيمان آخر مرة في قمة مجموعة العشرين في تركيا في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وقال "أكثر من 50 زعيما سيحضرون القمة بناء على دعوة أوباما وسنتحدث مع أغلبهم. سنعقد اجتماعا ثنائيا مع أوباما."

وطالب إردوغان الولايات المتحدة باتخاذ خطوات ضد شبكة من المدارس تديرها حركة ذات صلة برجل الدين التركي عبد الله كولن الذي يعيش في بنسلفانيا ويشتبه بأن أنصاره في الشرطة والقضاء فتحوا تحقيقا في الفساد مع مسؤولين في الحكومة التركية.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)