دبي تفرض رسم استخدام للمطارات يوفر لها إيرادات جديدة

Wed Mar 30, 2016 7:15pm GMT
 

دبي 30 مارس آذار (رويترز) - فرضت حكومة دبي رسما جديدا لاستخدام المطارات بدءا من الأول من يوليو تموز وهو ما قد يدعم دخلها السنوي بمئات الملايين من الدولارات في وقت تبحث فيه عن مصادر جديدة للإيرادات لتمويل خطط طموحة للتنمية الاقتصادية.

وقالت وكالة أنباء الامارات (وام) إنه سيتم استيفاء رسم قدره 35 درهما (9.54 دولار) من كل مسافر بما في ذلك ركاب الترانزيت عند مغادرة دبي عن طريق أي من مطارات الإمارة إلى خارج البلاد وذلك نظير استخدام مرافق المطارات.

وأضافت أنه يستثنى من الرسوم- التي تشبه رسوما مفروضة في مطارات أخرى في أنحاء العالم- الأطفال دون الثانية من العمر وملاحو الطائرات وأطقمها وركاب الترانزيت ممن لديهم نفس رقم رحلة الوصول والمغادرة من المطار.

وذكرت الوكالة الرسمية أن حصيلة تلك الرسوم ستؤول إلى الخزانة العامة لحكومة دبي وتستخدم بعد ذلك في مشروعات مثل توسعة مطار دبي الدولي.

وسافر عبر المطار- وهو الأكثر زحاما في العالم للركاب الدوليين- 78 مليون راكب في العام الماضي بزيادة 10.7 بالمئة مقارنة مع 2014 فيما يشير إلى أن الإمارة قد تجني من تلك الرسوم أكثر من 500 مليون دولار سنويا. وتتوقع ميزانية حكومة الإمارة هذا العام إنفاق 12.6 مليار دولار.

وبدأت أسعار الفائدة ترتفع بالأسواق في منطقة الخليج مع تعرض الماليات العامة لضغوط جراء انخفاض أسعار النفط ولذا تبحث دبي عن سبل غير الاقتراض لتمويل مشروعاتها بما في ذلك من خلال زيادة الرسوم. وجمعت في وقت سابق من الشهر الحالي رسوم مقابل انتظار السيارات في بعض المناطق. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)