مقدمة 2-وفاة المعمارية العراقية البريطانية زها حديد عن 65 عاما

Thu Mar 31, 2016 8:55pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 31 مارس آذار (رويترز) - قالت شركة المعمارية العراقية البريطانية زها حديد إن المهندسة التي حظيت تصميماتها الجذابة المعبرة عن المستقبل بشهرة واسعة توفيت إثر إصابتها بأزمة قلبية اليوم الخميس عن 65 عاما.

وقالت شركة زها حديد المعمارية في بيان إن زها حديد التي صممت متحف ماكسي في روما ومركز الألعاب المائية الذي استضاف الألعاب الأولمبية في لندن عام 2012 ومركز حيدر علييف في أذربيجان توفيت فجأة في ميامي.

وأضاف البيان "أصيبت بالتهاب شعبي قبل أيام وعانت من أزمة قلبية مفاجئة خلال علاجها بالمستشفى."

ولدت زها حديد في بغداد ودرست في بريطانيا وسويسرا قبل التحاقها بالجامعة الأمريكية في بيروت لدراسة الرياضيات. وتحولت زها حديد للعمارة في لندن خلال السبعينات وأسست شركتها الخاصة في عام 1979.

كانت زها حديد قالت لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) الشهر الماضي "المهندسون المعماريون يتسمون بالجنون. نسهر طوال الليل ونعتاد على السهر خمس ليال دون نوم. تتعرض للإنهاك الشديد لذلك ينتابك بعض الانفعال."

وظلت كثير من أعمالها المعقدة هندسيا التي صممتها في الثمانينات والتسعينات مبهمة المعنى لكنها رفضت الكشف عن أفكارها.

واختير تصميم شركتها للملعب الأولمبي الذي ستبنيه اليابان للألعاب الأولمبية الصيفية في 2020 لكن ألغي بسبب تكلفته الباهظة.

وقالت زها حديد في تعليقها على مصنع صممته لشركة بي.إم.دبليو في ألمانيا "مهم جدا في الفكرة الأساسية الابتعاد عن التبسيط. إذا صممت مبان عامة... من المهم جدا إضفاء تلك اللمسات السحرية التي نجدها في المباني أو المناظر الطبيعية أو عندما ننظر لشيء مدهش."   يتبع