النفط يتراجع بفعل صعود الدولار ومخاوف من تخمة المعروض

Fri Apr 1, 2016 8:06am GMT
 

سنغافورة أول أبريل نيسان (رويترز) - تراجعت أسعار النفط في العقود الآجلة اليوم الجمعة مع تأثر المعنويات سلبا جراء تخمة المعروض وارتفاع الدولار وانخفاض أسواق الأسهم الآسيوية لكن بيانات أظهرت تراجع إنتاج النفط الأمريكي ساهمت في الحد من خسائر الأسعار.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة تسليم يونيو حزيران 23 سنتا إلى 40.10 دولار للبرميل بحلول الساعة 0704 بتوقيت جرينتش. وكانت عقود مايو أيار التي انتهى تداولها أمس الخميس قد زادت 34 سنتا عند التسوية لتصل إلى 39.60 دولار للبرميل.

وارتفع برنت ستة بالمئة في الربع الأول مسجلا أول زيادة فصلية له منذ ارتفاعه 15 بالمئة في الربع الثاني من 2015.

وتراجع الخام الأمريكي 33 سنتا إلى 38.01 دولار للبرميل بعدما زاد سنتين عند التسوية أمس الخميس. وارتفع سعر الخام نحو أربعة بالمئة خلال الفترة بين يناير كانون الثاني ومارس آذار مسجلا أيضا أول مكاسبه الفصلية منذ ارتفاعه نحو 25 بالمئة في الربع الثاني من العام الماضي.

وقال مايكل مكارثي كبير خبراء السوق لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني إن الأسعار نزلت في الآونة الأخيرة في ظل أحجام تداول محدودة ومخاوف من تخمة المعروض قبيل اجتماع منتجي النفط في الدوحة يوم 17 أبريل نيسان للاتفاق على تثبيت محتمل للإنتاج وصعود الدولار.

وارتفع مؤشر الدولار اليوم الجمعة مبتعدا عن أدنى مستوى له في أكثر من خمسة أشهر الذي سجله في الجلسة السابقة. ويؤدي صعود العملة الأمريكية إلى ارتفاع تكلفة السلع الأولية المقومة بالدولار على حائزي العملات الأخرى.

غير أن مكارثي قال إن انخفاض إنتاج الخام في الولايات المتحدة يساهم في الحد من خسائر أسعار النفط.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية تراجع إنتاج النفط الأمريكي للشهر الرابع على التوالي في يناير كانون الثاني ليصل إلى 9.179 مليون برميل يوميا مسجلا أدنى مستوى له منذ أكتوبر تشرين الأول 2014. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)