الصين ملتزمة بإعادة تدوير الوقود النووي رغم مخاوف تزايد مخزون آسيا

Fri Apr 1, 2016 10:15am GMT
 

واشنطن أول أبريل نيسان (رويترز) - قال رئيس هيئة الطاقة الذرية الصينية شو داتشي إن بلاده ما زالت ملتزمة بخطط إعادة تدوير الوقود النووي المستنفد على الرغم من المخاوف من أن يؤدي ذلك إلى تخزين كميات أكبر من البلوتونيوم في آسيا.

وقال شو للصحفيين على هامش مؤتمر الأمن النووي في واشنطن "إن الصين ملتزمة بنظام الدورة الكاملة للوقود النووي."

وأضاف "في الوقت الذي ننشئ فيه عددا من المفاعلات النووية في الصين نأخذ في الاعتبار تطوير القدرة على إعادة التدوير."

وأشار شو إلى أن الصين تجري مفاوضات مع شركة أريفا الفرنسية لبناء مفاعل لإعادة تدوير الوقود النووي المستنفد على المستوى التجاري لكنه أضاف أن "الطريق ما زال طويلا أمامنا لإتمام المفاوضات تقنيا وتجاريا."

وفي مؤتمر صحفي في وقت سابق كرر شو مخاوف بلاده من حجم مخزون البلوتونيوم في اليابان التي تنوي افتتاح مفاعلها الخاص لإعادة تدوير الوقود النووي المستنفد في 2018.

وقال شو "هناك عدم تناسب بين المخزون الحالي للبلوتونيوم في اليابان وحاجاتها الفعلية للتنمية."

ويوجد في اليابان نحو 50 طنا من البلوتونيوم كافية لإنتاج ألفي رأس نووي وهي تبني مفاعلا كبيرا في روكاشو في شمال البلاد لإعادة تدوير الوقود المستنفد من المفاعلات النووية على الرغم من تأخر بدء هذه العملية مرارا.

وتعتمد اليابان حاليا على البريطانيين والفرنسيين لاستخلاص البلوتونيوم من الوقود النووي المستنفد لكن الطلب على هذه المادة لديها قد تراجع إلى حد كبير بعد إقفال جميع مفاعلاتها النووية تقريبا بعد كارثة فوكوشيما قبل خمس سنوات دون تحديد أي موعد لإعادة تشغيلها.

وقال توماس كانتريمان مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون منع الانتشار النووي إن مخاوف الولايات المتحدة تتصاعد من احتمالات تزايد مخزون المواد النووية الخام في شرق آسيا.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)