ضغوط على رئيس الوزراء الإيطالي بسبب فضيحة استغلال نفوذ

Fri Apr 1, 2016 5:12pm GMT
 

روما أول أبريل نيسان (رويترز) - قالت أحزاب المعارضة الرئيسية في إيطاليا اليوم الجمعة إنها ستطلب تصويتا على الثقة بحكومة رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي بعد أن استقالت وزيرة الصناعة بسبب فضيحة تتعلق بمزاعم لاستغلال النفوذ.

واستقالت فيدريكا جويدي أمس الخميس بعد ساعات من نشر الشرطة لمحادثات هاتفية مسجلة تظهر فيما يبدو الوزيرة وهي تؤكد لشريكها أن الحكومة ستمرر تشريعا يساعد عمله في مجال الطاقة.

وقالت الوزيرة لرينتسي في خطاب إنها لم تخطئ لكنها شعرت أنه من الضروري الاستقالة.

وقال رينتسي للصحفيين إنه على الرغم من أن جويدي لم ترتكب جريمة إلا أنها أجرت مكالمة هاتفية "غير مناسبة" وكان من الصواب أن تستقيل.

ورفضت حركة الخمس نجوم المعارضة وهي ثاني أكبر الأحزاب الإيطالية تصريحات رينتسي وقالت إنها ستتقدم بتصويت لحجب الثقة في مجلس الشيوخ الأسبوع القادم.

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)