مقدمة 1-الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على قادة ليبيين يعارضون حكومة الوحدة

Fri Apr 1, 2016 6:04pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات من متحدث باسم الاتحاد الأوروبي ومسؤول)

من فرانشيسكو جوراشيو

بروكسل أول أبريل نيسان (رويترز) - فرض الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة عقوبات على ثلاثة زعماء سياسيين ليبيين يعارضون حكومة الوحدة التي تدعمها الأمم المتحدة في خطوة تهدف إلى إضعاف من أسموهم بمفسدي عملية السلام.

وقال مسؤول في الاتحاد الأوروبي إن دول الاتحاد تبحث أيضا نشر بعثة أمنية مدنية في ليبيا لدعم حكومة الوحدة الجديدة برئاسة فايز السراج.

وتم الاتفاق على القرارات المتعلقة بتجميد أصول وحظر على السفر رسميا أمس الخميس وبدأ تطبيقها اليوم الجمعة بعد يومين من وصول حكومة الوحدة إلى طرابلس على متن سفينة متحدية محاولة منعها من دخول المدينة.

وخوفا من عرقلة مساعي السلام أبدت حكومات الاتحاد الأوروبي ترددا لشهور قبل أن تتفق في مارس آذار على فرض إجراءات عقابية.

والرجال الثلاثة الذين تشملهم العقوبات هم نوري أبو سهمين رئيس المؤتمر الوطني العام في طرابلس وهو واحد من برلمانين متنافسين وخليفة الغويل رئيس وزراء حكومة طرابلس وعقيلة صالح رئيس البرلمان المعترف به دوليا.

وقال الاتحاد الأوروبي إن الرجال الثلاثة لعبوا دورا محوريا في عرقلة تشكيل حكومة وحدة في ليبيا التي أصبحت معبرا رئيسيا للاجئين لركوب القوارب متجهين إلى أوروبا.

وقال متحدث باسم الشؤون الخارجية الأوروبية إن الإجراءات سوف تراجع بشكل دوري و"يمكن أن تعدل لتأخذ في الاعتبار التطورات على الأرض."   يتبع