أوباما يقول إنه يشعر بقلق من توجهات في تركيا ضد حرية الصحافة والديمقراطية

Sat Apr 2, 2016 1:23am GMT
 

واشنطن 2 أبريل نيسان (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الجمعة إنه يشعر بقلق من توجهات في تركيا ضد حرية الصحافة وقال إنه حث الرئيس التركي رجب طيب إردوغان على عدم انتهاج استراتيجية القمع ووقف المناقشات الديمقراطية في بلاده.

وقال أوباما الذي كان يتحدث للصحفيين في ختام اجتماع قمة للأمن النووي إن تعاون تركيا مع الولايات المتحدة مهم بشأن عدد من القضايا الدولية على الرغم من الخلافات بين البلدين.

ويُحاكم صحفيان بارزان في تركيا لنشرهما صورة قيل إنها تظهر وكالة المخابرات التركية ترسل شاحنات محملة بالأسلحة لمقاتلي المعارضة في سوريا في أوائل 2014.

وقال إردوغان إنه سيواصل مقاضاة أي شخص يوجه له إهانة في تركيا حيث وُضع صحفيون ومنتقدون للرئيس في السجن.

وقال أوباما"أعتقد أن الموقف الذي يتخذونه تجاه الصحافة موقف يمكن أن يدفع بتركيا في طريق سيكون مقلقا للغاية.

"(إردوغان) وصل إلى السلطة بوعد بتحقيق الديمقراطية وتركيا تاريخيا بلد تعيش فيه العقيدة الإسلامية الراسخة جنبا إلى جنب مع الحداثة وانفتاح متزايد. وهذا هو التراث الذي يتعين عليه إتباعه بدلا من استراتيجية تتضمن قمع الإعلام ووقف المناقشات الديمقراطية."

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)