مقدمة 1-مقتل شخص وإصابة ضابطي شرطة في اشتباك قرب القاهرة ومقتل مجند بسيناء

Sat Apr 2, 2016 5:24pm GMT
 

(لإضافة مقتل مجند وطفل وأربعة مهربين في رفح)

القاهرة 2 أبريل نيسان (رويترز) - قالت وزارة الداخلية المصرية إن شخصا قتل وأصيب ضابطا شرطة في اشتباك بالرصاص قرب القاهرة اليوم السبت بينما قالت مصادر أمنية إن مجندا قتل وأصيب اثنان آخران في انفجار بمدينة رفح التي تقع على الحدود مع قطاع غزة.

وقالت وزارة الداخلية في بيان بصفحتها على فيسبوك إن اشتباكا دار في منطقة الوراق بمحافظة الجيزة المجاورة للقاهرة خلال مداهمة إحدى "البؤر الإرهابية" حيث قتل مصطفى حسن عطية (39 عاما).

وأضافت "حال استشعاره بوصول القوات بادرهم بإطلاق الأعيرة النارية وصعد إلى سطح العقار محاولا الهرب ومستمرا في إطلاق الأعيرة النارية فبادلته القوات الإطلاق مما أسفر عن مصرعه وإصابة ضابطي شرطة بطلقات نارية."

وأوضح البيان أن العملية جرت "في إطار رصد البؤر الإرهابية التي تسعى عناصرها للقيام بعمليات عدائية تستهدف المنشآت الهامة والحيوية ورجال الشرطة والقوات المسلحة."

ولم يحدد البيان الجماعة التي ينتمي إليها القتيل بينما قالت وسائل إعلام محلية إنه ينتمي إلى جماعة أجناد مصر الإسلامية المتشددة التي أعلنت في السابق مسؤوليتها عن هجمات ضد الشرطة في القاهرة والجيزة.

وتمثل جماعة ولاية سيناء التي تنشط في محافظة شمال سيناء المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة تحديا أمنيا للحكومة. وكانت بايعت تنظيم الدولة الإسلامية في 2014 وقتلت مئات من أفراد الجيش والشرطة في المحافظة خلال العامين الماضيين كما أعلنت مسؤوليتها عن هجمات في القاهرة ومدن أخرى.

ويقول الجيش إنه قتل مئات من مقاتلي الجماعة في حملة عليها مستمرة منذ أكثر من عامين تشارك فيها الشرطة.

وقالت المصادر الأمنية في شمال سيناء إن الجندي القتيل والجنديين المصابين في رفح سقطوا في انفجار استهدف مدرعة للشرطة.   يتبع