مقدمة 1-أذربيجان تقول إنها ستوقف القتال في إقليم ناجورنو-قرة باغ

Sun Apr 3, 2016 12:41pm GMT
 

(لإضافة إعلان أذربيجان أنها ستوقف القتال)

يريفان 3 أبريل نيسان (رويترز) - قالت أذربيجان اليوم الأحد إنها ستوقف القتال مع قوات مدعومة من أرمينيا حول إقليم ناجورنو-قرة باغ المتنازع عليه بعد يومين من الاشتباكات التي أسقطت عشرات القتلى وأطلقت دعوات دولية لوقف إطلاق النار.

ويدير الإقليم الذي يقع داخل أذربيجان لكنه تحت سيطرة الأرمن شؤونه بدعم عسكري ومالي قوي من أرمينيا منذ انتهاء حرب انفصالية في عام 1994.

لكن الموقف على طول "خط الاتصال" المضطرب تدهور خلال الأسابيع الماضية إذ اندلعت أعمال عنف جديدة أمس السبت خلفت قتلى كثيرين من الجانبين.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الدفاع في أذربيجان قولها "بعد الأخذ في الحسبان... مناشدات المنظمات الدولية قررت أذربيجان وقف الأعمال العسكرية الانتقامية من جانب واحد وسوف يتم تعزيز المكاسب التي تحققت أمس على الأرض."

لكن المسؤولين في ناجورنو-قرة باغ قالوا إن حدة القتال لم تخف. ونقلت وكالة إنترفاكس قول متحدث باسم القوات الانفصالية "في اللحظة الحالية العمليات القتالية مستمرة."

وأضاف "في الأربع والعشرين ساعة الماضية أعلنت أذربيجان مرتين وقفا للعمليات القتالية لكن الحقيقة والوضع الآن أنه لم تتخذ خطوات عملية من جانبهم."

وأعلنت أذربيجان والجانب المدعوم من أرمينيا عن سقوط ضحايا من المدنيين وتبادل الطرفان اتهامات بانتهاك وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه عام 1994 في مؤشر على أن الصراع المستمر منذ عقدين وخلف نحو 30 ألف قتيل لا يزال عصيا على الحل السلمي.

وقالت وزارة الدفاع الأذرية إن قواتها دمرت عشر دبابات للانفصاليين وقتلت أعدادا كبيرة منهم خلال الليل.   يتبع