إيرادات "باتمان ضد سوبرمان" تتراجع بنسبة 68% إلى 52.4 مليون دولار

Sun Apr 3, 2016 4:28pm GMT
 

لوس أنجليس 3 أبريل نيسان (رويترز) - فقد فيلم "باتمان ضد سوبرمان" زخم البداية القوية على ما يبدو وهو يوشك على إكمال ثاني أسبوع له في دور العرض.

ولا يزال الفيلم يتصدر قائمة الإيرادات محققا 52.4 مليون دولار. لكن هذا أقل بنسبة 68 بالمئة من إيراداته عند بداية عرضة والتي بلغت 166 مليونا. ويشير هذا إلى أن "باتمان ضد سوبر مان" سيلحق بفيلمي "ذا تويلايت ساجا: نيو مون" أو "إكس-مين أوريجينز: ولفيرين" اللذين حقق كل منهما إيرادات كبيرة في أول أسابيع العرض قبل أن يتراجعا.

وجنى "باتمان ضد سوبرمان" الذي أنتجته شركة وورنر براذرز 261.4 مليون دولار في الولايات المتحدة لكن الشركة لا تريد فقط للفيلم أن يحقق إيرادات جيدة بل تحتاج لأن يتحمس له الجمهور ويقبل عليه لسنوات.

ولم يواجه الفيلم منافسة كبيرة بعدما فضلت معظم الشركات تأجيل عروضها لتجنب مواجهته. والفيلم الكبير التالي المنتظر طرحه في الأسواق سيكون "ذا جانجل بوك" من إنتاج شركة ديزني والمقرر طرحه في 15 أبريل نيسان الجاري.

وفي انتظار ذلك طرحت شركة بيور فليكس فيلمها "جاد نوت ديد 2" وهو جزء آخر من فيلم طرحته بميزانية محدودة في 2014 وحقق نجاحا كبيرا. ويدور الفيلم حول شخصية معلمة تدخل في مشكلة قانونية بعد نقاش مع أحد طلابها بشأن المسيح. ولم يحظ الفيلم بنفس الإقبال الذي حظي به الفيلم السابق وحقق 8.1 مليون دولار رغم طرحه في 2318 دار عرض وهو أكثر من ضعف عدد دور العرض التي طرح فيها الجزء الأول من السلسلة.

والفيلم الآخر الذي بدأ طرحه في عطلة نهاية الأسبوع الماضي كان "ميت ذا بلاكس" وهو نسخة ساخرة من فيلم "ذا بيرج". ولم يحقق الفيلم سوى 4.1 مليون دولار في 1011 دار عرض. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية-تحرير حسن عمار)