3 نيسان أبريل 2016 / 17:31 / منذ عامين

تلفزيون-إسرائيل تسمح لصيادي غزة بممارسة عملهم في مساحة أكبر بالبحر

‭‭ ‬‬الموضوع ‭‭7101‬‬

المدة ‭‭2.11 ‬‬‭‭ ‬‬دقيقة

مدينة غزة في قطاع غزة

تصوير 3 أبريل نيسان 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

وَسعت إسرائيل اليوم الأحد (3 أبريل نيسان) المساحة التي تسمح فيها لصيادي غزة بممارسة عملهم في البحر في عدة مناطق قبالة قطاع غزة الذي تديره حركة حماس.

جرى توسيع رقعة صيد الأسماك من مساحة بعرض ستة أميال بحرية (11 كيلومترا) إلى تسعة أميال (16 كيلومترا) قبالة سواحل وسط غزة وجنوبها.. وهذه خطوة قالت السلطات الإسرائيلية إنها ستؤدي لصيد أوفر في المياه العميقة حيث يوجد وفرة في الأسماك.

وتفرض إسرائيل حصارا بحريا على غزة بسبب ما تقول إنها أسباب أمنية تشمل تهريب السلاح لصالح حركة حماس. وستظل مساحة الصيد قبالة المنطقة الشمالية من القطاع على مقربة من حدود إسرائيل عند ستة أميال بحرية.

واشتكى الفلسطينيون من عمليات اعتراض واعتقال إسرائيلية لصيادين ضلوا طريقهم من المنطقة ومصادرة القوارب والمعدات.

ووصف نزار عَيَاش رئيس اتحاد صيادي غزة هذا التوسيع بأنه غير كاف مشيرا إلى أن اتفاقات السلام المؤقتة المُبرمة في أوسلو مع الفلسطينيين تدعو لأن تكون المنطقة بعرض 20 ميلا بحريا (37 كيلومترا) في البحر المتوسط.

وأضاف ”هذا طبعا لا يفي باحتياجات الصيادين هذا الكم الهائل من الصيادين.. أربعة آلاف صياد.. حوالي ألف مركب في قطاع غزة سيتركز في هذه النقطة فعلا هي متروكة منذ عشر سنوات سيتم عملية صيد فيها جزئية هذا توقعي. نتأمل أنه يكون فيه خير كتير للصيادين لكن أنا باعتبر هذه خطوة منقوصة يجب أن يكون هناك عشرين ميل بحري كما كان في اتفاقية أوسلو على الأقل.“

وترفض حماس التي تسيطر على القطاع منذ 2007 اتفاق أوسلو. وقال عياش إن هناك 4000 صياد سمك في غزة التي يقطنها 1.95 مليون شخص.

وقال صياد يدعى محمد مقداد إنه سعيد للغاية لسماع هذا النبأ.

وأضاف مقداد ”إحنا والله هذا أسعد خبر يعني سمعناه إحنا الصيادين إنه بنعاني يعني عندنا أطفال بدنا نطعمهم ونعيشهم والحمد لله وإن شاء الله بيوسعوا لنا للأفضل.“

لكنه حذر من أن توسيع المساحة المتاحة للصيد في جانب واحد فقط من الساحل قد يسبب مشكلات بين الصيادين الذين سيبحرون نحو المنطقة من الجهة المقابلة لقطاع غزة سعيا وراء الصيد.

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below