منع مشجعي الفرق الزائرة من حضور مباريات القمة في ساو باولو

Tue Apr 5, 2016 4:00am GMT
 

ساو باولو 5 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قررت شرطة ساو باولو منع مشجعي الفرق الزائرة من حضور مباريات القمة حتى نهاية العام الجاري بعد مقتل شخص يوم الأحد الماضي وسط اشتباكات عنيفة بين مشجعي بالميراس وكورنثيانز البرازيليين.

وقال ألكسندر دي مورايس قائد الشرطة في ولاية ساو باولو في بيان "هذا سيجعلنا نتجنب ضرورة مرافقة الشرطة العسكرية للمجموعات المنظمة للمشجعين وهذا سيسمح بتعزيز قوة الشرطة حول الاستادات."

ورغم عدم توضيح الفرق المتأثرة بهذا القرار فإنه من المرجح أن ينطبق ذلك على رباعي ساو باولو المكون من كورنثيانز وبالميراس وسانتوس وساو باولو.

وأعلنت السلطات أيضا منع مشجعي الفريق صاحب الأرض من اصطحاب اللافتات والطبول داخل الاستاد في ساو باولو.

ورغم أن هذه المجموعات المنظمة تصنف نفسها كجماهير متحمسة فإن الشرطة تراها السبب وراء أعمال عنف كبيرة تتعلق بكرة القدم وأسفرت عن سقوط عشرات القتلى في آخر عقدين من الزمان في البرازيل.

وقالت الشرطة إنها تعرفت على 50 شخصا مشاغبا خلال أعمال العنف الأخيرة وستمنعهم جميعا من دخول الملاعب.

وقتل شخص تصادف وجوده برصاصة في الصدر في اشتباكات وقعت قبل ساعات من فوز كورنثيانز 1-صفر على بالميراس يوم الأحد الماضي. (إعداد أسامة خيري)