رئيس جنوب أفريقيا يواجه المساءلة والحزب الحاكم يجدد الدعم له

Tue Apr 5, 2016 8:45am GMT
 

جوهانسبرج 5 أبريل نيسان (رويترز) - جدد حزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم في جنوب أفريقيا دعمه للرئيس جاكوب زوما بعد محادثات أزمة أمس الاثنين وقبل ساعات من مساءلة دعي إليها بعد أن قضت أعلى محكمة في البلاد بأنه لم يلتزم بالدستور.

وحصل زوما على دعم كبار الشخصيات في الحزب يوم الجمعة بعد أن اعتذر عن تقاعسه عن دفع نحو 16 مليون دولار من أموال الدولة أنفقت على تجديد منزله الخاص الأمر الذي دفع المحكمة الدستورية لإصدار الحكم ضده الأسبوع الماضي.

وقال جويدي مانتاشي الأمين العام للحزب لراديو 702 توك أمس الاثنين "الرئيس اعتذر وهذا هو التواضع المطلوب من أي زعيم".

وجاءت تصريحاته بعد أن اجتمع أعضاء كبار في الحزب لمناقشة أمره في الليلة التي سبقتها.

والفضيحة هي الأكبر حتى الآن التي يواجهها زوما الذي تصدى لمزاعم بالفساد واستغلال النفوذ وحتى الاغتصاب منذ تولى السلطة في 2009.

ومن غير المرجح أن تنجح إجراءات المساءلة التي دشنتها المعارضة بقيادة التحالف الديمقراطي والمقرر مناقشتها والتصويت عليها اليوم الثلاثاء بسبب الأغلبية الكبيرة التي يتمتع بها حزب المؤتمر الوطني الأفريقي في البرلمان. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)