مقدمة 2-إعلان حظر تجول في بلدة بجنوب شرق تركيا مع تجدد الاشتباكات

Tue Apr 5, 2016 12:58pm GMT
 

(لإضافة تصريحات داود أوغلو وبيان الجيش)

ديار بكر (تركيا) 5 أبريل نيسان (رويترز) - قصفت تركيا أهدافا تابعة للمقاتلين الأكراد في شمال العراق اليوم الثلاثاء وأعلنت حظر تجول في بلدة سلوبي جنوب شرق البلاد بعد هجوم صاروخي وتعهد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو بألا تتراجع أنقرة عن حملتها ضد المقاتلين الأكراد.

وقالت مصادر أمنية إن إطلاق النار استمر طوال الليل في سلوبي القريبة من الحدود العراقية حيث فرض حظر تجول بعد مقتل شرطي وإصابة أربعة آخرين في هجوم صاروخي استهدف سيارتهم المدرعة.

وفي العراق قال الجيش التركي إن طائرات إف-16 وإف-4 العسكرية دمرت مخازن ذخيرة ومخابئ لحزب العمال الكردستاني خلال الليل في منطقة قنديل الجبلية حيث يتمركز الحزب. وأضاف أيضا أن 15 من مقاتلي حزب العمال الكردستاني قتلوا في جنوب شرق تركيا يوم الاثنين.

وهذا النزاع وهو الأعنف منذ عقدين يشكل تحديا كبيرا لداود أوغلو الذي دعا لخطة لإعادة تطوير جنوب شرق تركيا ذي الأغلبية الكردية بعد شهور من القتال.

ويقول ساسة موالون للأكراد إن أنقرة عليها أن تركز بدلا من ذلك على إحياء محادثات السلام مع عبد الله أوجلان زعيم حزب العمال الكردستاني التي بدأت في أواخر عام 2012. لكن الرئيس رجب طيب إردوغان استبعد مثل هذه الخطوة أمس الاثنين وتعهد بإخماد التمرد.

وأكد داود أوغلو هذه الرسالة في كلمة اليوم الثلاثاء.

وقال للمشرعين من حزب العدالة والتنمية الحاكم "لن نتراجع عن حربنا على الإرهاب. سياسة تركيا المتعلقة بعملية السلام كانت صحيحة وعمليتها لمكافحة الإرهاب صحيحة. قدم شعبنا دعما عظيما للعمليتين."

وفي سلوبي قال شهود إن السلطات المحلية فرضت حظر تجول من الرابعة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (0130 بتوقيت جرينتش) في إعلان عبر مكبرات الصوت من مآذن المساجد وعربات الشرطة.   يتبع