مقدمة 3-إيطاليا تهدد بإجراءات ضد مصر إذا لم تتكشف حقيقة مقتل ريجيني

Tue Apr 5, 2016 3:25pm GMT
 

(لإضافة تعليق رئيس مجلس النواب الإيطالي السابق)

روما / القاهرة 5 أبريل نيسان (رويترز) - هددت إيطاليا اليوم الثلاثاء بأنها ستتخذ إجراءات "فورية وملائمة" ضد مصر إذا لم تتعاون بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل الإيطالي جوليو ريجيني وردت مصر بأن ذلك يزيد "تعقيد الموقف".

وكان ريجيني (28 عاما) اختفى من شوارع القاهرة في 25 يناير كانون الثاني وعثر على جثته وعليها آثار تعذيب شديد في حفرة على مشارف العاصمة المصرية في الثالث من فبراير شباط.

وقال وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني للبرلمان "إذا لم يطرأ تغير في المسار (الذي تتخذه السلطات المصرية) فإن الحكومة مستعدة للتصرف واتخاذ إجراءات ستكون فورية وملائمة."

ولم يخض جنتيلوني في التفاصيل لكن رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان قال الشهر الماضي إن الحكومة يجب أن تستدعي السفير الإيطالي من القاهرة وأن تعلن مصر مقصدا غير آمن للزائرين إذا لم يصل التحقيق إلى نتيجة.

وفي القاهرة نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية قول المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد "نمتنع عن التعقيب علي هذه التصريحات التي تزيد من تعقيد الموقف."

وبدا أبو زيد مستاء من تصريحات الوزير الإيطالي قائلا إنها "تأتي قبل يوم واحد من وصول فريق المحققين المصريين إلى إيطاليا لإطلاع الجانب الإيطالي على كافة ما وصلت إليه التحقيقات."

ومضى قائلا إن الجانب المصري شدد من قبل "على التزامه بالتعاون الكامل مع الجانب الإيطالي."

وتسبب مقتل ريجيني طالب الدراسات العليا في وصول العلاقات المصرية الإيطالية إلى أسوأ حالاتها في الوقت الذي سخر فيه المسؤولون الإيطاليون من مختلف الروايات التي تحدث بها المحققون المصريون عن ملابسات مقتل ريجيني المحتملة ومن بينها أنه قتل في حادث مروري.   يتبع