شبان فرنسيون يشتبكون مع الشرطة مع تراجع احتجاجات على إصلاح قوانين العمل

Tue Apr 5, 2016 8:13pm GMT
 

باريس 5 أبريل نيسان (رويترز) - اشتبك محتجون شبان مع الشرطة في باريس وفي أجزاء مختلفة من فرنسا اليوم الثلاثاء على هامش مسيرات احتجاجا على خطط لإصلاح قوانين العمل رغم أن الإقبال على المشاركة كان أضعف منه في احتجاجات سابقة.

وقالت وزارة الداخلية إن نحو 23800 شخص شاركوا في المسيرات في أنحاء مختلفة من فرنسا مقارنة مع 390 ألفا شاركوا في الاحتجاجات السابقة التي نظمت في 31 من مارس آذار. ولم يقدم المنظمون تقديرا لعدد المشاركين.

وقالت الشرطة إنه تم إلقاء القبض على نحو 150 شخصا خلال مسيرة في وسط باريس و27 في مسيرات بأجزاء أخرى من فرنسا.

وأظهرت لقطات لتلفزيون رويترز شبانا ملثمين يرشقون الشرطة بالحجارة والبيض حيث ردت عليهم بإطلاق الغاز المسيل للدموع.

ويحتج هؤلاء على إصلاح مزمع لقانون العمل الفرنسي الذي يشمل مجموعة من القواعد التنظيمية يقول رؤساء الشركات إنها تثنيهم عن التوظيف. ويقول منتقدون إن الإصلاحات التي بدأ البرلمان مناقشتها اليوم الثلاثاء ستزيد ظروف العمل سوءا وتتسبب في فقدان وظائف. (إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)