(أمريكان أيدول) يستعد لإسدال الستار على عروضه برحلة إبحار في الذكريات

Wed Apr 6, 2016 1:07pm GMT
 

6 أبريل نيسان (رويترز) - كانت حلقة أمس الثلاثاء من برنامج (أمريكان أيدول) التلفزيوني الذي صنع العديد من نجوم البوب وأصبح أقوى البرامج التلفزيونية الأمريكية رحلة إبحار في الذكريات في ظل استعداد البرنامج لإسدال الستار على عروضه التي استمرت 14 عاما.

واستعاد أعضاء لجنة التحكيم الأساسيون وعدد من الفائزين لحظات الصعود والهبوط التي شهدتها عروض البرنامج الذي يرجع إليه الفضل في تحويل أمريكيين عاديين إلى نجوم كبار.

وتم بث رحلة الذكريات التي استغرقت 90 دقيقة تحت عنوان (أمريكان أيدول: أمريكان دريم) في الوقت الذي يستعد فيه البرنامج لتتويج آخر نجومه هذا الأسبوع قبل أن يتوقف إنتاج البرنامج.

وأُعيد خلال حلقة الأمس بث مقاطع قديمة أظهرت كيف قدمت شبكة تلفزيون فوكس البرنامج عام 2002 بلجنة تحكيم مشكلة من بريطانيين غير معروفين وبطريقة حولت تجارب الأداء غير المحببة إلى وسيلة ترفيه ضخمة سلمت مشاهدي التلفزيون سلطة اختيار الفائزين.

وكان على رأس الحكام البريطانيين في البرنامج سايمون كويل الذي أطلق عليه اسم "السيد المزعج" لتشدده في التحكيم.

وبين عامي 2005 و2007 شاهد 30 مليون أمريكي عروض (أمريكان أيدول) ساحقا عروض الشبكات المنافسة. لكن المشاهدات انخفضت الآن لتصل إلى نحو تسعة ملايين. (إعداد محمود سلامة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)