إضراب القطاع العام في اليونان يوقف رحلات الطيران ويعطل الخدمات العامة

Wed Apr 6, 2016 2:48pm GMT
 

أثينا 6 أبريل نيسان (رويترز) - ستتوقف رحلات الطيران من أثينا وإليها غدا الخميس وستعطل الخدمات في مكاتب الضرائب والبلديات بسبب إضراب العاملين في الدولة احتجاجا على إصلاحات معاشات التقاعد والضرائب التي يطالب بها المقرضون الأجانب.

ويتزامن الإضراب مع مراجعة خطة إنقاذ دولية لليونان تم الاتفاق عليها العام الماضي والتي تريد الحكومة الائتلافية التي يقودها التيار اليساري أن تنهيها بسرعة حتى تبدأ محادثات بشأن إعفاءات من ديون. وتواجه الحكومة صعوبة في إقناع اليونانيين بأن تضحياتهم تؤتي ثمارها بعد إجراءات تقشف مطبقة منذ ست سنوات.

ومن المتوقع أن يشارك مدرسون وأطباء ومراقبون جويون في الإضراب الذي يستمر 24 ساعة في جميع أرجاء البلاد وتنظمه أكبر نقابة لموظفي القطاع العام في اليونان (أديدي) وسيبدأ العاملون المضربون ومعهم أصحاب المعاشات الاحتشاد في وسط أثينا نحو الساعة الثامنة بتوقيت جرينتش.

وتمثل النقابة نحو 500 ألف من العاملين في القطاع العام وأرباب المعاشات.

ووصل مفتشون من المقرضين الدوليين لليونان وهم المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي وآلية الاستقرار الأوروبية وصندوق النقد الدولي إلى أثينا هذا الأسبوع لمراجعة الإنجازات التي حققتها اليونان فيما يتعلق بالإصلاحات والإجراءات المالية.

وكانت حكومة رئيس الوزراء ألكسيس تسيبراس التي تحظى بتأييد أغلبية صغيرة في البرلمان قد وعدت بخفض الإنفاق على معاشات التقاعد بنسبة واحد بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي أي بنحو 1.8 مليار يورو.

ولكن تسيبراس الذي لا يريد أن يضر مرة أخرى بأرباب المعاشات وعددهم 2.7 مليون بعد تخفيض معاشات تقاعدهم الشهرية 11 مرة خلال السنوات الخمس الماضية اختار أن يزيد مساهمات الرعاية الاجتماعية على الموظفين والمزارعين والمهنيين الذين يعملون لحسابهم الخاص.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)