ملابس داخلية للنساء بصور المرشحين تعكس استقطابا في الانتخابات الأمريكية

Thu Apr 7, 2016 6:44am GMT
 

7 أبريل نيسان (رويترز) - أقدمت مواطنة أمريكية على الإدلاء ببيان جريء من خلال ما لا يصح ذكره. إنها ساره بالاتانيك مالكة متجر (كيوت فروت انديز) التي تبيع ملابس داخلية للنساء عليها وجوه المرشحين الأمريكيين في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وتقول بالاتانيك إن الملابس الداخلية التي تقدمها توجه سهما لقضية سياسية مهمة.

وتضيف "ما داموا يعملون على تمرير تشريع يقيد حقوق المرأة في الإنجاب والإجهاض فهم يستحقون ذلك. الكثير من الناس يعلقون ويقولون ‘أوه بالقطع كلهم جمهوريون‘ .. لكن إذا قرأت ما أكتبه على الانترنت ستعرف أن الأمر ليس كذلك."

يشمل مهرجان الملابس الداخلية الذي تقدمه بالاتانيك تيد كروز وجون كيسك وسارة بيلين.

لكنها تقول إن أفضل مبيعاتها هي القطع التي تحمل وجه دونالد ترامب الذي يتصدر السباق الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية القادمة.

وقالت في سخرية "أعتقد أن هذا يناسبه بشكل ما. تعرف ما أعني. وجهه يظهر (في الملابس الداخلية) بشكل فاضح.. بلا حدود لما يُكتب."

وتضيف أنها وهبت ثلاثة دولارات من ثمن كل قطعة لمنظمة بلاند بيرنتهوود المعنية بصحة المرأة. (إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)