مهاجمون يقتلون مدونا ليبراليا في بنجلادش بالسلاح الأبيض

Thu Apr 7, 2016 7:28am GMT
 

داكا 7 أبريل نيسان (رويترز) - قالت الشرطة في بنجلادش اليوم الخميس إن مهاجمين قتلوا بالأسلحة البيضاء مدونا ليبراليا في أحدث حلقات قتل نشطاء علمانيين يشتبه إنها من تدبير متشددين إسلاميين.

وأفادت الشرطة أن نظيم الدين صمد (28 عاما) وهو طالب دراسات عليا في إحدى كليات الحقوق تعرض لهجوم بينما كان عائدا من جامعته في العاصمة داكا في وقت متأخر الليلة الماضية.

والعام الماضي قتل من يشتبه بأنهم متشددون خمسة كتاب ليبراليين وناشرا بينهم نشط يحمل أيضا الجنسية الأمريكية. وأعلنت جماعة أنصار الله فريق بانجلا المحظورة مسؤوليتها عن الهجمات.

وقال ضابط الشرطة تابان تشاندرا شاه إن ثلاثة أو أربعة رجال هاجموا صمد بالبلط ثم أطلقوا الرصاص عليه بعد أن سقط على الأرض.

وأضاف أن الناس سمعوا المهاجمين يكبرون وهم يلوذون بالفرار.

وقال عمران اتش. ساركر منسق جماعة بوان التي تضم نشطاء على الإنترنت إن صمد كان جريئا في انتقاد الظلم والتشدد.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير)