النقض ترجئ نظر إعادة محاكمة مبارك في قضية قتل المتظاهرين لنوفمبر

Thu Apr 7, 2016 11:11am GMT
 

القاهرة 7 أبريل نيسان (رويترز) - قالت مصادر قضائية في مصر إن محكمة النقض قررت اليوم الخميس تأجيل نظر إعادة محاكمة الرئيس الأسبق حسني مبارك إلى الثالث من نوفمبر تشرين الثاني المقبل في قضية تتصل بقتل مئات المتظاهرين خلال الانتفاضة الشعبية التي أطاحت به عام 2011.

وبدأت المحكمة -وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد- في الخامس من نوفمبر تشرين الثاني الماضي إعادة محاكمة ثانية وأخيرة لمبارك (87 عاما) لكنها أرجأت نظر القضية أكثر من مرة بعد تعذر نقله لمقر المحكمة في دار القضاء العالي بوسط القاهرة لأسباب أمنية.

وكانت محكمة جنايات القاهرة عاقبت مبارك في يونيو حزيران 2012 بالسجن المؤبد بعد أن أدانته بتهم تتصل بقتل متظاهرين لكن محكمة النقض ألغت الحكم وأمرت بإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى في محكمة جنايات القاهرة.

وقضت الدائرة الجديدة في نوفمبر تشرين الثاني 2014 بعدم جواز نظر الدعوى الجنائية ضده.

وطعنت النيابة على الحكم أمام محكمة النقض التي قبلت الطعن في مايو أيار الماضي وقررت إعادة المحاكمة للمرة الثانية والأخيرة لكن أمامها. وسيكون قرار المحكمة هذه المرة نهائيا وغير قابل للطعن.

وفي يناير كانون الثاني أيدت محكمة النقض حكما بسجن مبارك وابنيه علاء وجمال ثلاث سنوات في قضية فساد تتعلق بتحويل أموال من مخصصات القصور الرئاسية خلال فترة حكمه إلى منازل ومكاتب مملوكة له ولابنيه.

ويعالج مبارك الذي استمر حكمه 30 عاما بمستشفى عسكري في القاهرة. (تغطية صحفية للنشرة العربية هيثم أحمد - إعداد محمود رضا مراد - تحرير أمل أبو السعود)