يابانيون يقفون في صفوف لاحتضان القنافذ

Fri Apr 8, 2016 9:52am GMT
 

طوكيو 8 أبريل نيسان (رويترز) - يبدو أن البلد الذي يحب كل ما هو جذاب ورقيق لم يكتف بالمقاهي التي تتميز بوجود القطط والأرانب والبوم والصقور وحتى الثعابين فقد أصبح لسكان طوكيو الذين يحبون مخالطة الحيوانات خيار جديد الآن .. مقهى تدور فكرته حول القنافذ.

ويقف الزوار في صفوف لقضاء بعض الوقت في غرفة مشرقة بحي روبونجي الترفيهي فيها من 20 إلى 30 قنفذا من سلالات مختلفة يغفون ويلعبون داخل أحواض زجاجية.

ولوقت طويل كانت القنافذ تباع في اليابان كحيوانات أليفة رغم أنها ليست من الحيوانات المتوطنة بالبلاد والآن بمصاريف قدرها 1000 ين (9 دولارات) في أيام الأسبوع أو 1300 ين في العطلات يمكن للزائر أن يقضي ساعة يلعب خلالها مع الثدييات الشائكة ويحتضنها.. لكن بقدر من الحذر.

وقالت زائرة بريطانية عمرها 11 عاما "كل هذه القنافذ ودودة رغم أن بعضها من الممكن أن يصيبك بشوكه".

وقال ميزوكي موراتا أحد العاملين -والذي يعمل أيضا في مقهى للأرانب في نفس المبنى- إن المكان أصبح مشهورا فور افتتاحه في فبراير شباط وإن الزوار يضطرون غالبا للوقوف في طوابير.

وأضاف موراتا "أردنا أن نري الناس سحر القنافذ التي تعطي انطباعا بأنه من الصعب التعامل معها. أردنا القضاء على تلك الصورة النمطية بإتاحة فرصة للناس كي يلمسوها".

"أكثر الأوقات لطفا عند التعامل مع القنافذ هو عندما تنهي تكورها أخيرا وتتفتح وتظهر وجهها لك."

(الدولار = 110.2900 ين) (إعداد محمد الشريف للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)