فرنسا تمنع بعض مبيدات مادة جلايفوسات لدواع صحية

Fri Apr 8, 2016 1:10pm GMT
 

باريس 8 أبريل نيسان (رويترز) - قالت الوكالة الفرنسية للصحة والسلامة اليوم الجمعة إنها منعت تداول مبيدات الحشائش التي تحتوي على مادتي جلايفوسات وتالوامين بسبب الاشتباه في مخاطر صحية محتملة.

وقالت فرانسواز ويبر نائبة المدير العام للوكالة لرويترز إنها بعثت برسالة هذا الأسبوع لجهات التصنيع تبلغها فيها بأنها تعتزم سحب تراخيص مثل هذه المنتجات.

وقالت إن الوكالة راجعت المنتجات التي تحتوي على مركبي جلايفوسات وتالوامين بعد أن نشرت الوكالة الأوروبية للأمن الغذائي في نوفمبر تشرين الثاني الماضي نتائج أشارت إلى تزايد احتمالات المخاطر المتعلقة بالمادتين.

وقالت ويبر في مكالمة هاتفية "ليس ممكنا التأكيد على أن المركبات التي تحتوي مادي جلايفوسات وتالوامين ليست لها آثار سلبية على صحة البشر".

ويثور جدل شديد منذ 12 شهرا حول مدى سلامة مستحضر (راونداب) الذي يحتوي على مادة جلايفوسات وتنتجه شركة مونسانتو لمبيدات الحشائش بعد أن أعلنت الوكالة الدولية لأبحاث الأورام التابعة لمنظمة الصحة العالمية أنه بعد مراجعة البيانات العلمية فإنه تم تصنيف مادة جلايفوسات على أنها مادة "يحتمل أن تكون مسببة للأورام لدى البشر".

وتسعى وزارة البيئة الفرنسية لحشد حظر أوروبي شامل على منتجات مادة جلايفوسات ومشتقاتها وتؤيد استصدار تشريع من خلال البرلمان الفرنسي لمنع استخدام مبيدات تضر أيضا بنحل العسل.

وتستخدم مادة تالوامين -المعروفة بالصيغة الكيميائية بوليايثوكزيليتد- في إبادة الحشائش لأن النبات يمتصها بسهولة.

وقالت ويبر إن هذه المادة تضاف إلى جلايفوسات عادة في الكثير من مبيدات الحشائش لكن تنتشر في فرنسا منتجات كثيرة لجلايفوسات دون تالوامين مشيرة إلى أن ألمانيا كانت قد سحبت منتجات المادتين من أسواقها في السابق في خطوة طوعية من جانب جهات الإنتاج.

(إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير محمد الشريف)