بنما لا تخطط للثأر بسبب خطوة فرنسية تتعلق بأوراق بنما

Sat Apr 9, 2016 1:55am GMT
 

بنما سيتي 9 أبريل نيسان (رويترز) - قال الرئيس البنمي خوان كارلوس فاريلا بعد التحدث مع نظيره الفرنسي فرانسوا أولوند إن بنما ستركز على الدبلوماسية مع فرنسا في أعقاب مواجهة بشأن التسرب الضخم لوثائق والمعروف باسم "أوراق بنما."

وأعلنت فرنسا إنها ستعيد وضع بنما على قائمتها السوداء للدول التي تُعتبر سلطاتها الضريبية غير متعاونة في أعقاب تسرب ضخم للوثائق من شركة بنمية للاستشارات القانونية.

وحذرت بنما في البداية من أنها قد تثأر ولكن الرئيس البنمي قال يوم الجمعة إنه يفضل التوصل لحل دبلوماسي ولن يسعى إلى اتخاذ "اجراءات انتقامية."

وقال فاريلا للصحفيين إن"الخطوة التي اتخذتها الحكومة الفرنسية خطأ وغير ضرورية.

"ولكن في البداية نوافق على استخدام الدبلوماسية والحوار والتعاون."

وأضاف إن وزير المالية البنمي سيتوجه إلى باريس هذا الأسبوع لبحث التعاون.

ولشركات فرنسية مثل مجموعة ألستوم للنقل العديد من الاتفاقات المعلقة في بنما مثل صناعة عربات جديدة لمترو بنما. (إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)