معارض إيراني بارز يطلب من روحاني السماح له بالمثول أمام محكمة

Sun Apr 10, 2016 5:46pm GMT
 

بيروت 10 أبريل نيسان (رويترز) - ناشد المرشح الرئاسي الإيراني السابق مهدي كروبي الموجود رهن الإقامة الجبرية في منزله منذ 2011 الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الأحد السماح له بالمثول أمام محكمة ليبرهن على حدوث تلاعب في الانتخابات الرئاسية التي خسرها في عامي 2005 و2009.

وقال كروبي الذي كان يرأس البرلمان الإيراني في رسالة إلى روحاني إن الحرس الثوري الإيراني وميليشا الباسيج ووزارة الاستخبارات زورت نتائج انتخابات 2005 و2009 التي كان الفوز فيهما من نصيب محمود أحمدي نجاد.

ويخضع كروبي والمرشح الرئاسي الإصلاحي الآخر مير حسين موسوي للإقامة الجبرية في منزليهما منذ عام 2011 واتهما بإثارة اضطرابات بعد انتخابات عام 2009.

ولكن لم توجه أي اتهامات لهاتين الشخصيتين رسميا. ولم يتمكنا من المثول أمام المحكمة.

ومن النادر صدور انتقادات علنية للسلطات في إيران وبخاصة من جانب شخصيات من الدوائر الداخلية للنظام مثل كروبي.

وكتب كروبي في رسالة "الطريق الوحيد هو الإصلاح والعودة إلى طريق القانون". وأعرب كروبي عن اعتقاده في الرسالة بأنه ليس بمقدور روحاني إنهاء الإقامة الجبرية.

وخلال حملته الانتخابية عام 2013 ألمح روحاني إلى أنه ربما يفرج عن هاتين الشخصيتين السياسيتين. ولكنه لم يتخذ خطوات في القضية التي أحدثت استقطابا في إيران وربما تقود إلى مواجهة مع المتشددين المعارضين له. (إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير حسن عمار)