10 نيسان أبريل 2016 / 17:35 / منذ عام واحد

تلفزيون-مصر تأمل في إنعاش السياحة برغم الاحصاءات غير المبشرة

الموضوع 7096

المدة 4.27 دقيقة

القاهرة وسيناء وشرم الشيخ بمصر

تصوير 7 أبريل نيسان 2016 ولقطات من الأرشيف

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

القصة

أعرب وزير السياحة المصري الجديد يحيى راشد عن ثقته في اجتذاب ملايين السياح الأجانب ورسم البسمة على وجوههم على الرغم من الخسائر الفادحة التي تكبدها قطاع السياحة في الربع الأول من العام والانتكاسات التي شملت التفجير الذي أدى لسقوط طائرة ركاب روسية.

وقال الوزير إن الأهرامات ومنتجعات البحر الأحمر يمكنها أن تؤمن انتعاشا قويا للسياحة.

ومن الأحداث التي كلفت قطاع السياحة المصري خسائر فادحة تحطم الطائرة الروسية في سيناء في أكتوبر تشرين الأول الماضي مما أدى لمقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 224 شخصا.

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن تحطم الطائرة الروسية نتج عن عمل إرهابي. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن تفجير الطائرة.

وبعدها تراجعت إيرادات السياحة بشدة بعد انخفاض عدد الزيارات السياحية بنسبة 40 بالمئة في الربع الأول من عام 2016 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

كما أضر حادث مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني- الذي عثر على جثته بعد أيام من اختفائه في وسط القاهرة في فبراير شباط الماضي وعليها آثار تعذيب شديد- بصورة مصر في الخارج وأدى لتوتر العلاقات مع إيطاليا.

وقال الوزير إن مصر تسعى لجذب 12 مليون سائح بحلول نهاية عام 2017 عن طريق خطة من ستة نقاط.

وأضاف ”لا مصلحة لأحد في إخفاء أي شيء عن أي شخص. كما تعلمون فإن الحكومة المصرية تعمل يدا بيد مع جميع الحكومات الأخرى والعلاقة بين مصر وروسيا قوية جدا بحيث لا تسمح بأي تكهنات. العلاقة بين الحكومة المصرية و الحكومة الايطالية لا يمكن انتهاؤها وكما تعلمون كان الايطاليون يعيشون في مصر. لدي أصدقاء إيطاليون يقولون لي (نحن مصريون أكثر مما نحن إيطاليون). كما تعرفون هذا هو الواقع. أريد تلك الابتسامة التي تبتسمونها في وجوه الجميع. نحن نريد أن نظل ايجابيين ومتفائلين. هناك في الواقع.. تحقيق دولي.. ليكن ذلك. لماذا نريد أن تتدخل؟ ولكنني أريد ابتسامتكم.. أريدها مرة أخرى. كما تعرفون دعوا الناس يعملون...“

وأشار راشد إلى أن مصر ملتزمة بتحسين الأمن في شتى أنحاء البلاد بما في ذلك التفتيش في المطارات.

وقال ”هؤلاء الناس يعملون ليلا ونهارا وأعتقد أنكم بحاجة لرؤية بعض الجهود التي بُذلت لتعزيز الأمن في كل مكان. سواء كان ذلك في المطار سواء كان ذلك في السوق. أقصد أنني متأكد من أنكم تعيشون هنا وكما تعلمون وتفهمون. مصر آمنة.“

والسياحة في مصر هي أحد دعامات الاقتصاد ومصدر شديد الأهمية للعملة الصعبة. وكافح القطاع حتى قبل تحطم الطائرة الروسية بسبب الاضطرابات الاقتصادية والسياسية التي تلت انتفاضة عام 2011 التي أنهت حكم الرئيس حسني مبارك.

وزار مصر أكثر من 14.7 مليون سائح في عام 2010 وانخفض العدد إلى 9.8 مليون سائح في عام 2011.

وسبق أن تعرضت السياحة لانتكاسات كبيرة في السابق بعد أن أقدم مسلحون إسلاميون متشددون عام 1997 على قتل 58 سائحا وأربعة مصريين في الأقصر بجنوب مصر.

وأوضح راشد أن نسبة السياحة هوت 40 في المئة في الربع الأول من هذا العام مقارنة بالفترة المقابلة من العام الماضي.

لكن الوزير قال إن عدد السياح الخليجيين زاد في الوقت نفسه 45 في المئة في الربع الأول مقارنة مع مستواه قبل عام جراء الأوضاع والحروب في المنطقة.

وأبدى الوزير تفاؤله. وقال إن الخطة الجديدة ستعزز قطاع السياحة وتشمل زيادة وجود شركة مصر للطيران في الخارج والتعاون مع شركات طيران منخفضة التكاليف وتحسين الخدمات.

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أيمن مسلم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below