مقدمة 1-مساعد سابق لصدام يسعى لإعادة توجيه الأعمال المسلحة للسنة

Sun Apr 10, 2016 6:41pm GMT
 

(لإضافة تعليق محلل على موقف الدوري من الدولة الإسلامية)

من ماهر الشميطلي

بغداد 10 أبريل نيسان (رويترز) - قال خبراء إن الدعوة التي أطلقها عزة إبراهيم الدوري المساعد السابق لصدام حسين لتوحيد صفوف العراقيين السنة تهدف إلى تعزيز صورة حزب البعث -الذي كان يحكم العراق- لدى السنة الذين يخشون التعرض لعمليات انتقامية جديدة على يد الفصائل الشيعية.

أضاف الخبراء أن التسجيل المصور لعزة الدوري والذي نشر يوم الخميس ربما يتضمن أيضا رسالة للحكومة العراقية بقيادة الشيعة بأن أعضاء الحزب السابقين قد يساعدونها في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية إذا ظلت الميليشيات الشيعية بعيدا عن المعركة.

وتزامن التسجيل المصور للدوري مع ذكرى سقوط نظام حكم صدام حينما هاجمت القوات الأمريكية بغداد عام 2003. ولكن محللين قالوا إن التسجيل يبدو حقيقيا استنادا إلى مظهره وخطابه.

وتمكن الدوري من الإفلات من الاعتقال خلال الاحتلال الأمريكي للبلاد الذي استمر بين 2003 و2011. واتهمه مسؤولون عراقيون وأمريكيون بأنه العقل المدبر للأعمال المسلحة التي يقوم بها أفراد من الأقلية السنية ضد القوات الأمريكية والسلطات الجديدة بقيادة الشيعة بين عامي 2005 و2007.

وفي تسجيل صوتي سابق قال الدوري إن حزب البعث يدعو السنة للانضمام إلى من "حرروا" نصف البلاد في إشارة إلى الدولة الإسلامية التي أعلنت قيام خلافة في أجزاء كبيرة من العراق وسوريا عام 2014.

وهذه المرة دعا الدوري العراقيين إلى دعم التحالف الذي تقوده السعودية. فقال "يا أبناء العراق.. إن لم تصطفوا مع جبهة العرب القتالية تحت راية التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ستحرقكم نار الفرس عاجلا أم آجلا."

  يتبع