مقدمة 1-تفجير انتحاري في جنوب روسيا لم يصب أحد بأذى سوى المهاجمين

Mon Apr 11, 2016 10:23am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

موسكو 11 أبريل نيسان (رويترز) - قالت وزارة الداخلية الروسية إن ثلاثة رجال هاجموا نقطة شرطة في الريف بجنوب روسيا اليوم الاثنين منهم مهاجم انتحاري واحد على الأقل وإن شرطة المنطقة وضعت في حالة تأهب.

ووقع الهجوم في قرية بمنطقة ستافروبول قرب شمال القوقاز التي تقطنها أغلبية مسلمة حيث استهدف إسلاميون متشددون رجال شرطة في سلسلة هجمات بسيارات ملغومة وإطلاق نار.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية في ستافروبول لرويترز "وقع هجوم على نقطة شرطة إقليمية... أحد المهاجمين فجر نفسه وقتل اثنان آخران."

وأفادت تقارير أولية أنه لم يتعرض أحد غيرهما للأذى.

واختلفت الروايات عما حدث. فقد نقلت بعض وكالات الأنباء الروسية عن مصادر من الشرطة لم تكشف عن هوياتها أن ثلاثة مهاجمين انتحاريين فجروا أنفسهم وأن أربعة مهاجمين نفذوا الهجوم. ولم يتسن لرويترز على الفور التأكد من ذلك.

وقال المتحدث باسم الداخلية إن السلطات ردت على الهجوم بتفعيل "خطة الحصن" التي تعني أن الشرطة وضعت في حالة تأهب أعلى.

وسجل أحد شهود العيان فيديو نشرته بوابة لايف نيوز الالكترونية يظهر ما قال أنه موقع الهجوم ومدخلا يعلوه السواد لمركز الشرطة جراء الانفجار والحطام المتناثر أمامه في حين سمعت صفارات إنذار متواصلة في الخلفية.

وقال الرجل الذي صور التسجيل والذي لم يكشف عن هويته إنه وقعت خمسة انفجارات وترددت أصوات نيران أسلحة آلية.

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)