الصومال تعدم المتحدث السابق باسم حركة الشباب علنا

Mon Apr 11, 2016 12:17pm GMT
 

مقديشو 11 أبريل نيسان (رويترز) - قال مسؤولون قضائيون إن المتحدث الإعلامي السابق باسم حركة الشباب الصومالية المتشددة تم إعدامه علنا على يد فرقة إطلاق نار حكومية اليوم الاثنين لإصداره أمرا بقتل ستة صحفيين.

واعترف حسن حنفي الذي نسق عقد مؤتمرات صحفية للحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة عندما كانت حركة الشباب تسيطر على العاصمة مقديشو خلال محاكمته أنه قتل صحفي في الصومال بنفسه.

وقال عبد الله حسن نائب القاضي في المحكمة للصحفيين في موقع الإعدام اليوم الاثنين "اليوم تنفذ المحكمة الإعدام في حسن حنفي الذي قتل صحفيين."

ومنذ عام 1992 قتل 59 صحفيا في المجمل في الصومال وفقا للجنة حماية الصحفيين.

واعترف حنفي (30 عاما) بالانضمام لحركة الشباب في 2008 عندما عمل صحفيا لمحطة محلية. واعتقل في كينيا المجاورة العام الماضي وتمت إعادته للصومال لمحاكمته.

وقال مسؤولون في المحكمة إن محكمة عسكرية أعدمت منذ أيام قليلة رجلين اتهمتهما بقتل صحفية كانت تعمل بالإذاعة الرسمية.

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)