مقدمة 2-مسؤولون: مقتل 14 على الأقل في هجومين على حافلتين بأفغانستان

Mon Apr 11, 2016 3:08pm GMT
 

(لإضافة إعلان طالبان المسؤولية)

من رفيق شيرزاد

جلال أباد (أفغانستان) 11 أبريل نيسان (رويترز) - قال مسؤولون إن انتحاريا من حركة طالبان يقود دراجة نارية فجر نفسه فقتل ما لا يقل عن 12 مجندا بالجيش في حافلة بشرق أفغانستان اليوم الاثنين بعد ساعات من هجوم مماثل أودى بحياة شخصين في العاصمة كابول.

وضرب الانفجار الثاني حافلة في حي سورخ رود في إقليم ننكرهار المتاخم لباكستان. وقال إحسان الله شينواري مدير المستشفى الرئيسي في جلال أباد المدينة الرئيسية في شرق أفغانستان إن المستشفى استقبل 12 جثة وما لا يقل عن 38 مصابا.

وقال عدد من المسؤولين إن من المتوقع ارتفاع أعداد الضحايا.

وأكد دولت وزيري المتحدث باسم وزارة الدفاع أن حافلة تابعة للوزارة تنقل مجندين بالجيش هوجمت لكنه قال إن المصابين 26 شخصا.

وقال وزيري "كانت منطقة مزدحمة ومن الصعب الآن تحديد عدد من ينتمون لوزارة الدفاع منهم."

وقبل ذلك بساعات قالت وزارة التعليم الأفغانية إن شخصين قتلا وأصيب سبعة حين انفجرت قنبلة لدى مرور حافلة صغيرة تقل عاملين في الوزارة في شرق العاصمة كابول.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد إن الحركة نفذت الهجوم الذي وقع خارج جلال أباد. لكن لم تعلن أي جهة المسؤولية عن هجوم كابول.   يتبع