بريطانيا تسجل أعلى مستوى تضخم منذ ديسمبر 2014 في مارس بدعم أسعار الطيران

Tue Apr 12, 2016 10:09am GMT
 

لندن 12 أبريل نيسان (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية نشرت اليوم الثلاثاء أن معدل التضخم في بريطانيا بلغ الشهر الماضي أعلى مستوياته منذ ديسمبر كانون الأول 2014 حيث ساعدت عطلة عيد القيامة على ارتفاع أسعار الرحلات الجوية.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن أسعار المستهلكين ارتفعت 0.5 بالمئة في مارس آذار مقارنة بمستواها قبل عام ومقارنة بزيادة قدرها 0.3 بالمئة في فبراير شباط.

وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم في مسح توقعوا ارتفاعا سنويا بنسبة 0.4 بالمئة.

ويرتفع التضخم البريطاني بعد أن هوى دون صفر بالمئة العام الماضي لكنه ما زال أقل بكثير من معدل الاثنين بالمئة الذي يستهدفه بنك انجلترا المركزي وهو حال ظل عليه على مدار أكثر من عامين.

وبلغ معدل التضخم العام الماضي صفرا بالمئة مسجلا أدنى مستوى منذ بدأ تسجيل مستويات قياسية قابلة للمقارنة في عام 1950.

وارتفعت أسعار رحلات الطيران 22.9 بالمئة خلال الفترة من فبراير شباط إلى مارس آذار هذا العام وهي قفزة تعكس توقيت عيد القيامة.

وقال بنك إنجلترا المركزي في فبراير شباط إنه يتوقع أن يظل التضخم دون واحد بالمئة طوال العام وأن يظل دون المعدل المستهدف حتى 2018 جراء تدني أسعار النفط في الأسواق العالمية وأثر الارتفاعات الماضية في أسعار الجنيه الاسترليني والنمو الضعيف في الأجور.

وارتفع الجنيه الاسترليني متجاوزا 1.43 دولار مسجلا أعلى مستوى في أكثر من أسبوع اليوم الثلاثاء بعد نشر بيانات التضخم.

وصعدت العملة البريطانية 0.5 بالمئة إلى 1.4315 دولار مسجلة أعلى مستوى منذ الرابع من أبريل نيسان.

ويتجه الاسترليني نحو تسجيل مكاسب لليوم الثالث على التوالي في الوقت الذي ارتفع فيه 2.2 بالمئة عن أدنى مستوى سجله في السادس من أبريل نيسان عندما بلغ 1.4006 دولار.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)