مقدمة 1-إيران تعبر عن قلقها من زيادة انتهاكات الهدنة في سوريا

Tue Apr 12, 2016 11:27am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

دبي 12 أبريل نيسان (رويترز) - نقل عن مسؤول إيراني كبير قوله اليوم الثلاثاء إن بلاده تخشى أن تضر زيادة انتهاكات وقف إطلاق النار في سوريا بمحادثات السلام المقررة هذا الأسبوع بهدف إنهاء الحرب المستمرة منذ خمس سنوات.

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء تصريحات حسين أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الإيراني بعدما تحدث مع ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا الذي وصل إلى طهران بعد أن التقى بوزير الخارجية السوري وليد المعلم في دمشق أمس الاثنين.

وقال عبد اللهيان "أحد بواعث القلق الرئيسية لدينا في سوريا هو زيادة أنشطة الجماعات المسلحة في الأيام القليلة الماضية وتصاعد انتهاكات وقف إطلاق النار مما قد يضر بالعملية السياسية (محادثات السلام)."

لكنه أضاف أن طهران "سعيدة لرؤية أننا نقترب من حل سياسي لهذه الأزمة" قبل المحادثات التي من المقرر أن تستأنف في جنيف غدا الأربعاء.

وعبرت الأمم المتحدة أمس الاثنين عن قلقها أيضا من تصاعد العنف في الآونة الأخيرة وألقت باللائمة فيه على القوات الحكومية السورية التي تدعمها إيران.

ودعت إيران إلى حل سياسي للحرب الأهلية السورية لكنها أرسلت أيضا قوات لتعزيز القوات السورية وترفض مطالب المعارضة برحيل الرئيس السوري بشار الأسد كشرط مسبق للسلام.

وقتل أربعة جنود إيرانيين في سوريا منذ الإعلان عن نشر قوات نظامية الأسبوع الماضي. وقتل العديد من أفراد الحرس الثوري الإيراني أيضا في قتالهم إلى جانب القوات السورية. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)