الصين: شركات تكنولوجية تعهدت بمكافحة أنشطة إرهابية على الانترنت

Tue Apr 12, 2016 12:09pm GMT
 

بكين 12 أبريل نيسان (رويترز) - قال جهاز تنظيم الانترنت في الصين اليوم الثلاثاء إن خمسة وعشرين شركة صينية وقعت على تعهد بمكافحة الصور والمعلومات التي تروج للأفكار الإرهابية على الانترنت وذلك بعد شهور من تصديق الصين على قانون مثير للجدل لمكافحة الإرهاب.

وقالت إدارة الفضاء الالكتروني الصينية إن الشركات تعهدت "بسرعة التعامل مع المعلومات غير القانونية الضارة المتعلقة بالإرهاب موفرة مساحة واضحة على الانترنت مع الاحتفاظ بالاستقرار الاجتماعي."

وقالت الإدارة إنه من ضمن الشركات الموقعة شركة بايدو وتنسنت هولدينجز وعلي بابا وجيه.دي دوت كوم وسينا كورب.

ولم تعقب تنسنت وعلي بابا وجيه.دي دوت كوم بشكل فوري على طلبات للرد. ورفض متحدث باسم بايدو التعليق.

وقالت الإدارة إنه تمت إزالة ما يزيد على 25 ألف منشور و4 آلاف فيديو و200 حساب من الانترنت حتى الآن هذا العام وتضمنت هذه المنشورات والفيديوهات والحسابات محتويات غير قانونية ذات صلة بالإرهاب.

وصدقت الصين في ديسمبر كانون الأول الماضي على قانون لمكافحة الإرهاب. وطالبت المؤسسات التكنولوجية بالمساعدة على فك تشفير المعلومات والتعاون مع الحكومة في مكافحة الإرهاب.

يقول منتقدون إن الصين تستخدم أجهزة مكافحة الإرهاب والأمن القومي لقمع حرية التعبير.

وفي عهد الرئيس الحالي شي جين بينغ نفذت الحكومة تضييقا غير مسبوق على ضوابط الانترنت وسعت لوضع هذه السياسة في إطار قانوني.

ورفضت الصين انتقاد القانون قائلة إنها تفعل ببساطة كل ما تفعله الدول الغربية في مطالبة الشركات التكنولوجية بالمساعدة على مكافحة الإرهاب.   يتبع