أمريكا تمدد حظر صيد أسماك السردين بالمحيط الهادي

Tue Apr 12, 2016 1:40pm GMT
 

بورتلاند (أوريجون) 12 أبريل نيسان (رويترز) - أعلن مديرو المصايد الاتحادية الأمريكية حظر جميع أنشطة صيد أسماك السردين تقريبا قبالة الساحل الغربي الأمريكي للعام الثاني على التوالي في خطوة أشاد بها نشطاء الحفاظ على البيئة قائلين إنها تسهم في حماية أنواع بحرية تتغذي على السردين منها حيوان أسد البحر الذي جنحت آلاف منه إلى الشواطئ في جنوب كاليفورنيا.

كانت عشائر السردين في المحيط الهادي قد تراجعت بنسبة 90 في المئة منذ عام 2007 ما دفع مجلس إدارة مصايد المحيط الهادي إلى إجراء اقتراع يوم الأحد الماضي لتمديد أجل حظر الصيد على جميع أنواع السردين تقريبا.

وأدى تراجع كميات السردين إلى الإخلال بالسلسلة الغذائية ما أدى إلى نفوق حيوان أسد البحر وأنواع من الطيور على الساحل الغربي الأمريكي وجنوح صغار أسد البحر الجائعة على شواطئ كاليفورنيا بعد أن عجزت أمهاتها عن توفير الغذاء لها.

وبسبب الصيد الجائر هوت أعداد اسماك السردين في المياه الأمريكية بحوالي 90 في المئة في أقل من عشر سنوات بحسب تقديرات المجلس الذي ينظم الصيد في نطاق 200 ميل من سواحل ولايات كاليفورنيا وأوريجون وواشنطن.

وأدى تراجع أعداد اسماك السردين أيضا -ومن بين أسبابه ظاهرة النينيو وتغير المناخ- إلى نفوق طيور البجع الطائر البني وأنوع أخرى من الطيور التي تتغذى على الأسماك.

وتشير تقديرات مسؤولي تنظيم صيد الأسماك إلى أن أقل من 150 ألف طن متري من اسماك السردين موجودة الآن في المياه الأمريكية انخفاضا من 840 ألف طن عام 2007. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير محمد نبيل)