روسيف تستنكر مؤامرة للإطاحة بها وتتهم نائبها تامر

Tue Apr 12, 2016 7:00pm GMT
 

برازيليا 12 أبريل نيسان (رويترز) - استنكرت ديلما روسيف رئيسة البرازيل- التي تواجه مساءلة محتملة في البرلمان قد تؤدي لعزلها- اليوم الثلاثاء مؤامرة للإطاحة بها وأشارت إلى أن نائبها ميشال تامر أحد زعماء المؤامرة.

وقالت روسيف في كلمة "كشفنا النقاب عن المتآمرين." وأضافت أن رسالة صوتية نشرها تامر- دون أن تحدده بالاسم- يوم الاثنين هي دليل على المؤامرة. ويتحدث تامر في الرسالة كما لو أن المساءلة قد تمت بالفعل ويدعو إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وقالت روسيف"إنهم يتآمرون الآن علنا وفي وضح النهار لزعزعة استقرار رئيسة منتخبة بطريقة شرعية." (تحرير مصطفى صالح للنشرة العربية)