النفط ينخفض مع تزايد الشكوك بشأن اجتماع الدوحة لتجميد الانتاج

Wed Apr 13, 2016 7:28pm GMT
 

نيويورك 13 أبريل نيسان (رويترز) - انخفضت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام من مستويات جديدة مرتفعة في أربعة أشهر في تعاملات متقلبة اليوم الأربعاء بعد تصريحات لوزير الطاقة الروسي زادت الشكوك في نتيجة إيجابية لاجتماع للمنتجين من المقرر عقده في الدوحة يوم الأحد لبحث تجميد الانتاج.

وتراجعت الأسعار بعدما ذكرت رويترز أن وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قال في اجتماع مغلق مع محللين في قطاع الطاقة إن اتفاقا على تجميد انتاج الخام من المقرر توقيعه الشهر الحالي في الدوحة سيكون فضفاضا ولن يتضمن التزامات تفصيلية تذكر.

وحصل الخام على دعم في الأسابيع الماضية من احتمال إبرام اتفاق بين أوبك والمنتجين من خارجها لتعزيز الأسعار لكن محللين قالوا إنه حتى إذا أبرم اتفاق فلن يفعل شيئا يذكر لاستعادة التوازن بين العرض والطلب.

وتراجع سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 51 سنتا عند التسوية إلى 44.18 دولار للبرميل بينما خسر الخام الأمريكي 41 سنتا ليهبط إلى 41.76 دولارا للبرميل.

جاءت الأنباء من موسكو في الوقت الذي أظهرت فيه بيانات زيادة كبيرة في مخزونات الخام الأمريكية في الأسبوع الماضي. وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة قفزت 6.6 مليون برميل في الأسبوع الماضي إلى 536.53 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين بزيادة قدرها 1.9 مليون برميل.

لكن هبوطا أكبر من التوقعات في مخزونات البنزين وانخفاض انتاج النفط الأمريكي خفف من أثر الارتفاع في مخزونات الخام إذ هبطت مخزونات البنزين 4.2 مليون برميل إلى 239.76 مليون برميل مقارنة مع توقعات لمحللين بهبوط قدره 1.4 مليون برميل.

وقال تجار إن الأسواق تعرضت لضغوط في وقت سابق من الجلسة وهبطت أكثر من اثنين بالمئة بعد تصريحات لوزير البترول السعودي علي النعيمي نشرتها صحيفة الحياة اليوم الأربعاء وأكد فيها مجددا موقف بلاده الذي يستبعد خفض الإنتاج وهو ما يطالب به بعض المنتجين.

وقال النعيمي في رد على سؤال بشأن أي احتمال لخفض الإنتاج "انس هذا الموضوع."

كما كتب صحفي إيراني من نشرة سيدا الأسبوعية يقول على تويتر اليوم ِإن بلاده سترسل ممثلا عن الحكومة وليس وزير النفط لحضور جتماع الدوحة.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)