استجابة جزئية من الحكومة الكويتية لمطالب عمال النفط قبل إضراب الأحد

Thu Apr 14, 2016 12:57pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 14 أبريل نيسان (رويترز) - استجابت مؤسسة البترول الكويتية بشكل جزئي اليوم الخميس لمطالب عمال قطاع النفط الذين يهددون ببدء إضراب عن العمل يوم الأحد المقبل احتجاجا على مشروع قانون يرون فيه مساسا بامتيازاتهم الوظيفية والمالية.

لكن سيف القحطاني رئيس اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات قال لرويترز "الإضراب قائم في موعده ولا تراجع عنه."

وقال المتحدث الرسمي باسم القطاع النفطي طلال الخالد في بيان إن مؤسسة البترول الكويتية قررت "تجميد المبادرات" التي تم تقديمها لوزير النفط بالوكالة بشأن تطبيق مشروع البديل الاستراتيجي على قطاع النفط والسعي "لاستثناء القطاع النفطي" من المشروع.

ويهدف الإضراب الذي دعا إليه اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات إلى الضغط على الحكومة لاستثناء القطاع من مشروع قانون البديل الاستراتيجي الذي يتضمن هيكلا جديدا للمستحقات المالية والمزايا الوظيفية.

ووصف القحطاني بيان مؤسسة البترول بأنه "يتلاعب بالألفاظ" إذ يتحدث عن "تجميد" القرارات بينما تطالب نقابات عمال النفط "بإلغاء" القرارات.

وطالب اتحاد عمال البترول في بيان إعلان الإضراب الشامل للقطاع النفطي عن العمل اعتبارا من يوم الأحد المقبل "بإلغاء ووقف كافة القرارات التي رفعت لوزير النفط لاعتمادها والتي تمس حقوق ومكتسبات العمال التي نصت عليها لوائح العمل والاتفاقات العمالية والأحكام القضائية."

كما يطالب الاتحاد "بالعمل الجاد من الطرفين لاستثناء القطاع النفطي من مشروع البديل الاستراتيجي."

وقال المتحدث باسم قطاع النفط الكويتي "نبحث سبل التوصل إلى حلول في ظل رفض اتحاد نقابات العمال حضور الجلسات الودية."   يتبع