البرلمان الأوروبي يقر اتفاقا لتبادل بيانات ركاب الطائرات بعد هجمات

Thu Apr 14, 2016 12:58pm GMT
 

من جوليا فيوريتي

بروكسل 14 أبريل نيسان (رويترز) - أعطى البرلمان الأوروبي موافقته النهائية اليوم الخميس على تبادل قوات الأمن في الاتحاد الأوروبي بيانات ركاب الطائرات التجارية منهيا مواجهة بين المدافعين عن الخصوصية ومن يعتبرون الخطوة مهمة لمكافحة الإرهاب.

وتعثر الاتفاق المتعلق بالاحتفاظ بسجلات أسماء الركاب وتبادلها متعثرا لسنوات بسبب معارضة داخل البرلمان الأوروبي لتجميع شامل لهذه البيانات.

ودفعت هجمات نفذها متشددون إسلاميون في باريس العام الماضي وفي بروكسل الشهر الماضي فرنسا وحكومات أخرى للدعوة إلى تبني الاتفاق سريعا لتحسين الأمن في مواجهة الإرهاب.

ورحب وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف بالاتفاق باعتباره "أداة قيمة" لتعزيز الأمن الأوروبي بتسهيل رصد حركة المشتبه في أنهم متشددون إسلاميون في وقت مبكر.

وعارضت بعض الجماعات اليسارية الإجراء قائلة انه ينتهك خصوصية الناس وإن قوات الأمن يتعين أن تتبادل معلومات أخرى متاحة لديها بدلا من ذلك.

وقال يان البريشت عضو البرلمان من مجموعة الخضر "لا يوجد دليل على أن التجميع الشامل لبيانات ركاب الطائرات وتخزينها يساعد في مكافحة الإرهاب."

ويمهد التصويت على القرار اليوم الطريق أمام تبني الدول الأعضاء لهذا القانون بشكل نهائي.

  يتبع