الدولار يتراجع مقابل الين بعد بيانات ضعيفة بشأن التضخم الأمريكي

Thu Apr 14, 2016 3:04pm GMT
 

نيويورك 14 أبريل نيسان (رويترز) - تراجع الدولار اليوم الخميس مقابل الين بعد مكاسب على مدى يومين إذ تأثر ببيانات تظهر ضعف التضخم في الولايات المتحدة وهو ما يتوقع أن يبقي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) حذرا بشأن رفع أسعار الفائدة.

وتراجع الدولار أيضا من أعلى مستوى له في أسبوعين مقابل اليورو في أعقاب تقرير التضخم الأمريكي كما تخلى عن مكاسبه مقابل الفرنك السويسري. وبرغم التيسير النقدي من جانب البنك المركزي الأوروبي فقد ظل اليورو صامدا أمام الدولار إذ ارتفع حوالي أربعة بالمئة منذ بداية العام.

وطغت بيانات أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة على تأثير تقرير متفائل بشأن سوق العمل أظهر تراجعا في طلبات إعانة البطالة الأمريكية. وارتفعت أسعار المستهلكين الأمريكيين بمعدل أقل من المتوقع في مارس اذار كما تباطأ التضخم الأساسي.

وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين 0.1 بالمئة فقط في الشهر الماضي بعدما عوض تعافي أسعار البنزين بعض الانخفاض في تكلفة الغذاء.

وفي منتصف التعاملات الصباحية في نيويورك تراجع الدولار 0.3 بالمئة مقابل الين إلى 109 ينات بعدما قفز في وقت سابق لأعلى مستوى في أسبوع 109.54 ين. وهبطت العملة الأمريكية 9.5 بالمئة مقابل العملة اليابانية حتى الآن هذا العام.

وارتفع اليورو 0.1 بالمئة مقابل العملة الأمريكية إلى 1.1278 دولار برغم أنه لا يزال أقل من أعلى سعر في ستة أشهر 1.1464 دولار لامسه يوم الثلاثاء.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)