أسعار النفط تستقر في تعاملات هزيلة قبل اجتماع الدوحة

Fri Apr 15, 2016 8:03am GMT
 

سنغافورة 15 أبريل نيسان (رويترز) - استقرت العقود الآجلة للنفط الخام اليوم الجمعة وسط تعاملات هزيلة مع عزوف المتعاملين عن تكوين مراكز جديدة قبل اجتماع كبار مصدري النفط المزمع عقده مطلع الأسبوع المقبل بهدف الحد من الفائض المتنامي في الإنتاج العالمي.

ويعتزم منتجو النفط بقيادة السعودية وروسيا أكبر بلدين مصدرين للنفط في العالم الاجتماع في العاصمة القطرية الدوحة يوم الأحد المقبل لبحث تجميد الإنتاج قرب المستويات الحالية في مسعى للحد من تخمة المعروض العالمي. ويبلغ فائض الإنتاج العالمي من الخام نحو مليوني برميل يوميا فوق حجم الطلب.

وقال متعاملون إنهم يعزفون عن تكوين مراكز جديدة قبل الاجتماع الذي سيعقد في غير أوقات عمل السوق.

وبلغ سعر خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 43.83 دولار للبرميل بحلول الساعة 0709 بتوقيت جرينتش دون تغيير تقريبا عن سعره عند التسوية السابقة.

وجرى تداول خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة عند 41.49 دولار للبرميل دون تغير يذكر تقريبا عن سعر الإغلاق السابق.

ورغم تركيز المناقشات على تجميد الإنتاج عند مستوياته القياسية الحالية أو بالقرب منها يقول معظم المحللين إن لديهم بصيص من الأمل بأن يؤدي الاتفاق المحتمل في الدوحة إلى تقليص التخمة التي هبطت بأسعار الخام نحو 70 بالمئة منذ 2014.

وعلى صعيد الطلب انخفض استهلاك الصين من النفط 2.4 بالمئة في مارس آذار مقارنة مع نفس الشهر من العام الماضي ليصل إلى 10.28 مليون برميل يوميا بسبب هبوط مفاجئ لاستهلاك المصافي وارتفاع صادرات الوقود المكرر وفقا لما أظهرته حسابات رويترز اليوم الجمعة استنادا إلى بيانات حكومية أولية. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)