مقدمة 3-مصدر: قوات يمنية تنتزع السيطرة على مدينة من قبضة القاعدة

Fri Apr 15, 2016 12:07pm GMT
 

(لإضافة إعلان الدولة الإسلامية مسؤوليتها عن تفجير)

عدن 15 أبريل نيسان (رويترز) - قال مسؤول عسكري يمني إن قوات يمنية مدعومة بطائرات هليكوبتر من طراز أباتشي تابعة للتحالف الذي تقوده السعودية انتزعت مدينة الحوطة من مقاتلي تنظيم القاعدة بعد معركة صباح الجمعة.

وقال مسؤول يمني آخر إنه بعد ساعات انفجرت سيارة ملغومة أمام مبنى وزارة الخارجية في مدينة عدن الجنوبية ولم تقع أي خسائر في الأرواح. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن التفجير في بيان على وكالة أنباء أعماق التابعة له.

والسيطرة على الحوطة وهي عاصمة محافظة لحج التي يهيمن عليها المتشددون منذ الصيف الماضي هي واحدة من أهم مكاسب الحكومة اليمنية حتى الآن على حساب مقاتلي القاعدة الذين استغلوا الحرب المستعرة منذ أكثر من عام لكسب أراض.

وقال المسؤول العسكري لرويترز إن القوات الحكومية بدأت هجومها مع شروق الشمس ونجحت بعد ضربات جوية ومعارك عنيفة استمرت عدة ساعات في انتزاع المدينة.

وقال "اكتملت الحملة للسيطرة على الحوطة وتم تطهير المدينة من القاعدة والعناصر المتطرفة." وأضاف أن عدة أشخاص قتلوا وأصيب آخرون من الجانبين بينما أسر نحو 48 متشددا.

ودخلت السعودية وحلفاؤها ومعظمهم من دول الخليج العربية الحرب الأهلية في اليمن يوم 26 مارس آذار الماضي دعما لحكومة اليمن المعترف بها دوليا بعد أن أجبرت على الخروج من البلاد بسبب المكاسب التي حققتها جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران.

وفي ظل الفوضى الأمنية في اليمن الفقير سيطر تنظيم القاعدة في جزيرة العرب على ميناء المكلا ومد سيطرته ونفوذه نحو 600 كيلومتر على طول الساحل الجنوبي لليمن وصوب مركز الحكومة في عدن.

وتتعرض قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لهجمات متكررة من مقاتلي القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية بينما تحاول الحكومة تأمين عدن والمحافظات الجنوبية التي ينتشر فيها المتشددون.   يتبع