رصد مستويات عالية من التلوث بالرصاص والنحاس في 19 مدرسة بديترويت

Fri Apr 15, 2016 9:20am GMT
 

ديترويت 15 أبريل نيسان (رويترز) - قال مسؤولون أمس الخميس إن تلاميذ المدارس العامة في ولاية ديترويت الأمريكية تحولوا لشرب المياه المعبأة بعد اكتشاف مستويات عالية من التلوث بالرصاص والنحاس بالمياه في 19 مدرسة بالولاية أو ما يقرب من ثلث المناطق التي تم اختبارها.

وتثير نتائج تحليل عينات المياه التي أعلنت يوم الأربعاء المخاوف من انتشار التلوث في مدارس هذه المنطقة التي تعاني ضائقة مالية مع تدهور حالة المباني وانتشار اتهامات بالفساد.

تجئ هذه النتائج أيضا في نفس اليوم الذي مدد فيه المشرعون في ولاية ميشيجان حالة الطوارئ في مدينة فلينت -التي تبعد مسافة 70 ميلا إلى الشمال الغربي من ديترويت - أربعة أشهر جديدة لمساعدة السلطات على إدارة أزمة تلوث مياه الشرب بالمدينة بالرصاص.

وقالت إدارة المدارس العامة في ديترويت إن الاختبارات جرت بصورة استثنائية بسبب ما تشهده ميشيجان من تلوث فيما تعاني المنطقة من تداعي مباني المدارس التي يصل عمر بعضها إلى 100 عام.

وتم إغلاق 30 مصدرا لمياه الشرب في مدارس نيوارك بولاية نيوجيرزي الشهر الماضي لارتفاع مستوى الرصاص في المياه وعانت قرية بولاية أوهايو في يناير كانون الثاني الماضي من مشكلة مماثلة.

وبدأت ديترويت في جمع عينات من المياه من 62 مدرسة ابتدائية وإعدادية في الشهر الماضي.

وتشير مستويات الرصاص والنحاس في عينات مياه مأخوذة من مصادر مياه الشرب للتلاميذ في 19 مدرسة إلى أنها تتجاوز النسب المسموح بها وفق لوائح الوكالة الأمريكية للحماية البيئية.

وأغلقت سلطات ديترويت مصادر مياه الشرب بالمدارس المتضررة ووزعت المزيد من المياه المعبأة للتلاميذ والعاملين ونبهت إلى توخي الحذر أثناء التعامل مع شبكة المياه.

(إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير دعاء محمد)